facebook_right

آخر استعدادات ملتقى السفر على طاولة اللجنة التوجيهية

آخر استعدادات ملتقى السفر على طاولة اللجنة التوجيهية

 
الرياض / المسلة

ناقشت اللجنة التوجيهية لملتقى السفر والاستثمار السياحي السعودي المزمع انعقاده في الفترة من 12 إلى 16/4/1430هـ في مركز معارض الرياض الدولي في الرياض خلال اجتماعها أمس، الاستعدادات ومراجعة سير العمل والتخطيط للملتقى. وتم الاستماع إلى عرض من الشركة المنظمة عن المراحل الإعدادية للملتقى.

 

وأكد عبد الله بن سلمان الجهني نائب رئيس الهيئة العامة للسياحة والآثار للتسويق والإعلام رئيس اللجنة التوجيهية للملتقى أن الملتقى سيكون من أبرز الملتقيات السياحية التي تقام في المملكة، نظراً للاستعداد المبكر والمكثف له، والجهد المبذول من اللجنة المنظمة لتميز محاور ومتحدثي المؤتمر، إضافة إلى الإعداد المبكر للشركة المنظمة للتسويق للمعرض الذي يعد أكبر معرض للشركات والجهات العاملة في مجال السياحة في المملكة.

وأوضح الجهني أنه قد تم توجيه الدعوة إلى المهتمين بصناعة السياحة والمتخصصين في الشأن السياحي للمشاركة في الملتقى، معتبراً أن الجلسات التي ستعقد ما هي إلا مفاتيح أبواب نحو طرق هذه المحاور وتسليط الضوء عليها، وأن المؤمل في السنوات المقبلة أن تكون هناك ملتقيات متخصصة للفنادق ووكالات السفر ومنظمي الفعاليات وغير ذلك من الجوانب التي تمس السياحة الوطنية.

من جانبه استعرض الدكتور فهد الجربوع نائب الرئيس المساعد للتسويق مدير الملتقى الحملة التسويقية للملتقى، مشيراً إلى أن تنفيذ الحملة سيكون على ثلاث مراحل تتضمن رسائل إعلانية تستهدف الشركات ورجال الأعمال للمشاركة في المعرض، والجمهور لحضور جلسات المتحدثين وتسويق الملتقى للعائلات.بعد ذلك قدم مدير المشروع من الشركة المنظمة عرضاً للخطة التسويقية التي أعدتها الشركة للتسويق للمعرض، مبدياً تفاؤله بأن يستقطب المعرض مشاركات كبيرة ومهمة نظراً للسمعة الطيبة التي اكتسبها الملتقى وللإعداد الجيد الذي يتم العمل له.  كما ناقش الدكتور علي الخشيبان رئيس فريق المؤتمر محاور الجلسات وورش العمل المزمع إقامتها خلال الملتقى التي ستبحث في توفير الفرص الوظيفية في صناعة السياحة، تعزيز الثقافة السياحية، الفرص الاستثمارية، التراث الثقافي والقرى التراثية.

 

إثر ذلك قدم الدكتور علي العنبر مدير المنتجات السياحية عرضا لأهم الفعاليات المصاحبة للملتقى والفئات المستهدفة بهذه العروض والخطة الزمنية لها، مؤكدا أن الفعاليات تهدف إلى مساندة ملتقى السفر والاستثمار وتحقيق مشاركة المجتمع المحلي في الأنشطة السياحية، إلى جانب تحقيق الجذب السياحي وإثراء تجربة الزائر من خلال إبراز عناصر التراث الوطني.

يذكر أن الملتقى سيشهد مشاركة عديد من الجهات أبرزها وزارة الشؤون البلدية والقروية، وزارة الثقافة والإعلام، الهيئة العامة لحماية الحياة الفطرية، وزارة الداخلية، وزارة التجارة والصناعة، الهيئة العامة للاستثمار، المنظمة العربية للسياحة، جامعة الملك سعود ممثلة في كلية السياحة والآثار، واللجنة الوطنية للسياحة في الغرفة التجارية الصناعية في الرياض.

 

 

تعليقات الفيس بوك

مقالات ذات صله