facebook_right

أختتام فعاليات معرض ميلانو B I T بمشاركة يمنية فاعلة

اختتمت في ميلانو الأيطالية امس الاحد فعاليات معرض وبورصة ميلانو السياحي الدوليB I T بمشاركة يمنية فاعلة عبر جناحها الذي ضم 9 وكالات سياحية وطنية وشركة الخطوط الجوية اليمنية من أجمالي 36 ألف شركة ووكالة وفندق ومطعم وجهة سياحية تمثل 152 دولة عربية وأجنبية وأستمر خمسة ايام وشهد جناح اليمن ضمن فعاليات اليوم الاخير إقبالا واسعا من قبل جمهور المعرض ممن يمثلون مختلف القوميات والجنسيات العربية والأوروبية والأسيوية والمقدر عددهم بحوالي حوالي عشرة ألاف زائر .


 



وقدر عدد زوار الجناح اليمني خلال الخمسة الايام الماضية نحو 32 الف زائر غالبيتهم من رجال المال والإعمال والمتعاملين ووكلاء وومثلي شركات السياحة والسفر الدولية وممثلي وسائل الاعلام والصحافة والشباب وتلاميذ المدارس .



ووزع الجناح اليمني قرابة سبعة ألاف نسخة من المطبوعات والسيديهات التعريفية عن اليمن مشتملة على بروشرات وسيديهات أفلام فيديو تناولت سياحة المغامرات وخرائط وصور فوتوغرافية وكتيبات توضيحية عن انواع المنتج السياحي اليمني .

و كان المرشد المشرف على جناح اليمن نجيب النجار ارجع في وقت سابق تزايد عدد زوار جناح اليمن خلال اليومين الماضيين إلى تزايد زوار المعرض بشكل عام وما يشهده الجناح من نشاطات وفعاليات سياحية فنية
تراثية ترفيهية ثقافية منوعة، فضلا عن اقتراب فترة نهاية أيام المعرض من أيامه الأخيرة ومصادفة اليوم مع أيام الإجازة الأسبوعية في ايطاليا .



وحظي جناح اليمن مدى خمسة ايام باهتمام وسائل الأعلام والصحافة الايطالية والدولية المختلفة التي أفردت مساحة واسعة في صفحاتها لتناول مشاركة اليمن الفاعلة في فعاليات معرض ميلانو تماما .

كما شهد الجناح اهتمام بارز من قبل ممثلي وكالات السياحة والسفر ممن لفت نظرهم نجاح المشاركة اليمنية في معرض ميلانو، وبحثوا مع نظراءهم من ممثلي وكالات السياحة والسفر الوطنية سبل توسيع آفاق التعاون وتفعيل المشاركة اليمنية في المحافل الدولية .

وابرم ممثلو وكالات السياحة والسفر الوطنية خلال لقاءاتهم بنظرائهم الايطاليين والأوربيين والأسيويين عددا من الاتفاقات المبدئية للترويج للبرامج السياحية تمهيدا لتفويج السياح الايطاليين إلى اليمن مع بداية الموسم السياحي والترويج للمنتج السياحي اليمني وأدراجه ضمن برامج وحملات وكالات السياحة العالمية المختلفة والتمهيد للحملة الترويجية التي يعتزم اليمن تنفيذها خلال الفترة القادمة في كل من ألمانيا وفرنسا ايطاليا اسبانيا ودول شرق أسيا.




وكان فن النقش على الجسد بمادتي (الحناء والخضاب)، الذي بدا وكأنه ذا اهمية بالغة للنساء في ايطاليا أحد أهم محاور الجذب لجناح اليمن وفنونه، خصوصا وهو عكس في مناشطه وفعالياته وتفاصيله وديكوره الهندسي البديع احد أبرز المعالم اليمنية المعروف بباب اليمن وواجهات مدينة صنعاء التاريخية المصنوعة من مادة الياجور الاحمر والجص .ولم يغفل المنظمون للمعرض اضفاء طابع جمالي على جناح اليمن بالحرص على ان يشمل أحد أهم صناعات مدينة صنعاء التقليدية وهي صناعة الفضيات من المباخر والمسارج والمصابيح الموشاه بالعقيق اليماني الشهير للحرفي بشير اليريمي، والتي حظيت إلى جانب المصوغات الفضية باهتمام زوار المعرض .

تعليقات الفيس بوك

مقالات ذات صله