facebook_right

إطلاق مشروع سياحة التطوع في الاردن

 

إطلاق مشروع سياحة التطوع في الاردن

عمان / المسلة
اطلقت الجمعية الاردنية للسياحة الوافدة أمس الاربعاء المرحلة الاولى من "مشروع سياحة التطوع في الاردن" والذي تسعى من خلاله الى تعزيز مفهوم التطوع في السياحة لدى منظمي الرحلات والمؤسسات في الاردن.
 

وياتي اطلاق هذا المشروع بالتعاون مع برنامج تحديث وتطوير قطاع الخدمات في الأردن "جيه إس إم بي" الممول من المفوضية الأوروبية للإتحاد الأوروبي والذي تديره المؤسسة الأردنية لتطوير المشاريع الإقتصادية.

واشتمل حفل الاطلاق على ندوة شاركت فيها جمعيات المجتمع المحلي وشركات السياحة الوافدة لمناقشة فرص العمل في مجال سياحة التطوع في الأردن.

وقال الخبير العالمي للسياحة التطوعية والمؤسس للموقع الالكتروني المتخصص في هذا المجال "ديفيد كليمونز" ان المشروع يتضمن تنظيم وتنسيق مقابلات مع اعضاء الجمعية والمسؤولين الحكوميين والمنظمات غير الحكومية ذات الاهتمام بمجالات السياحة لاستكشاف وتبادل الخبرات والممارسات الدولية بهذا المجال اضافة الى تنظيم حلقات دراسية ونقاش وسلسلة من المحاضرات حول تمكين الشركات لتطوير هذا النوع من البرامج.

واوضح كليمونز مفهوم السياحة التطوعية دولياً بشكل عام، مشيرا إلى انها "مزيج من الخدمة الطوعية والعناصر الاساسية للسياحة والسفر وتمزج بين الفنون والثقافة والجغرافيا والتاريخ والترفيه في منطقة سياحية معينة.

وسلط خبير السياحة كليمونز الضوء على الأردن كونها محطة مستهدفة لمثل هذا النوع من النشاطات ولما لها من مستقبل مزدهر لتأسيس هذا النوع الجديد والفريد في قطاع السياحة الأردني إضافة لما لها من منفعة لمؤسسات المجتمع المحلي ومردودها المباشر على الإقتصاد الأردني.

من جهته بين المدير التنفيذي لجمعية السياحة الوافدة نزار العداربة الى وكالة الانباء الاردنية (بترا) اليوم الأهداف التي تسعى الجمعية الى تحقيقها وهي المساهمة في دعم السياحة التطوعية في الأردن وتطويره كسوق عمل دائم وتوعية قطاع السياحة الأردني بمفهوم السياحة التطوعية وعرضها كإتجاه سياحي جديد لسوق السياحة في الأردن.

وقال ان من اهداف الجمعية كذلك الوصل بين منظمي الرحلات السياحية والمنظمات غير الحكومية لعرض الفرص المتاحة للطرفين للعمل بها، عن طريق إيجاد البرامج والخطط لتنظيم هذا النوع من السياحة، اضافة الى تعرفيهم بشكل أكبر حول طبيعة هذا النوع من السياحة وسبل ايجاد البرامج المناسبة له .

وفي ختام الندوة تمت مناقشة التحديات التي قد تواجه جمعيات المجتمع المحلي ومنظمي الرحلات السياحية الوافدة لايجاد حلقة وصل بينهم، بهدف تمكين عملية الشراكة بين القطاعين للوصول بالمحصلة إلى تحديد أو وضع خطوط عمل متوافقة.

ويذكر ان السياحة التطوعية هي اتجاه عالمي في السياحة يهتم بادراج الفعاليات التطوعية التي تخدم المجتمع المحلي في البرامج السياحية التي تقدمها مكاتب السياحة الوافدة للسائح الاجنبي بهدف مشاركة السائح بدعم المجتمع المحلي والتعرف على الحياة اليومية للمواطن من خلال نشاطات مباشرة.

 

 

تعليقات الفيس بوك

مقالات ذات صله