اتحاد الغرف السياحية يضع آلية لاحتساب الضريبة العقارية على الفنادق بالتعاون مع كبار المسؤولين بالقطاع السياحي

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

المسلة السياحية 

 

 

القاهرة – فى اطار التعاون والتنسيق بين الاتحاد المصرى للغرف السياحية ،ووزارة المالية لتذليل المشكلات والمعوقات بين قطاع السياحة المصرى ، ومصلحة الضرائب العقارية شهدت الغردقة عاصمة محافظة البحر الاحمر أمس الاربعاء اجتماعا موسعا بين أعضاء جمعيات مستثمرى المناطق السياحية المختلفة فى مصر، وكبار مستثمرى القطاع الفندقى، وكبار المختصين بالمصلحة دعت اليه ” نورا على ” الرئيس المؤقت لاتحاد الغرف السياحية ، باعتباره الكيان المسؤول عن ايجاد حلول وآليات ميسرة لمشاكل القطاع وازماته مع الجهات الحكومية والمحلية المختلفة على كافة الاصعدة، بالتعاون مع وزارة السياحة واجهزتها المعاونة لتيسير عمل منظومة صناعة السياحة والنهوض بها .

 

وناقش المجتمعون مع ممثلى مصلحة الضرائب العقارية سبل وضع تصور دقيق وواقعى يتفق عليه الجميع لحساب قيمة الضريبة المستحقة فيما يتعلق بالمنشأت الفندقية والسياحية بكافة صورها .. وتم فى الاجتماع طرح كافة الرؤى والتخوفات من عمليات احتساب القيمة للضريبة العقارية بشكل عشوائى مما قد يؤثر بشكل مباشر على الانشطة الفندقية والسياحية ، ويعيق العمل ويربكه داخل تلك المؤسسات ، ومن ثم تراجع العجلة مرة اخرى بعد ما بدأت فى الدوران ، والتعافى الحذر للسياحة فى بعض المناطق السياحية المصرية .

 

الاتفاق على ألية محددة لحساب قيمة الضريبة العقارية على الفنادق والقرى السياحية للفترة من بداية تطبيق الضريبة منذ عام 2013، وحتى نهاية العام الحالى 31ديسمبر 2018، تعتمد على معيار وحيد هو مستوى نجومية المنشأة

 

وبعد اخذ ورد تم الاتفاق على ألية محددة لحساب قيمة الضريبة العقارية على الفنادق والقرى السياحية للفترة من بداية تطبيق الضريبة منذ عام 2013، وحتى نهاية العام الحالى 31ديسمبر 2018، تعتمد على معيار وحيد هو مستوى نجومية المنشأة ، مع الاخذ فى الاعتبار احتساب نسب الاهلاك للغرفة ” الفندقية ” المحددة سلفا طبقا لضوابط ومعايير المستويات الفندقية الخاصة بوزارة السياحة المصرية واللوائح والقوانين التى تعمل بموجبها ، وكذلك ضرورة الاخذ فى الاعتبار نسب الاشغال للمنشأة على مدار العام، واحتسابه بدقة بهدف تحديد قيمة الضريبة المستحقة دون مبالغة من الجهة الحكومية او تقصير من الممول وملاحقات واتهامات بالتهرب الضريبي.

 

وقالت نورا على رئيس لجنة تيسير الاعمال لاتحاد الغرف السياحية والتى ترأست الاجتماع ” انه سيتم تجهيز واعداد ملف بنتائج الاجتماع الناجح بين مسؤولى الضريبة العقارية وممثلي قطاع الاعمال الفندقى والسياحي المصرى، وما وصلنا اليه مع بعض “التحفظات” على نقاط غامضة وملتبسة فى عملية حساب الضريبة العقارية ،وايضا لمحاولة ايجاد طريقة لعلاجها او تلافيها قبيل البروتكول المزمع توقيعه بين وزارتى السياحة والمالية الخاصة بتحصيل الضريبة قريبا .

 

نورا على : لايحق لنا سواء بالقانون واللوائح الخاصة بالاتحاد والغرف السياحية ،وأدبيا أيضا ان نعتدى على حق شرعى لمجالس ادارات منتخبة للغرف قادمة، وللمجالس القادمة احقية مراجعة الضرائب العقارية مرة اخرى

 

وفيما يتعلق بالفترة الجديدة لاحتساب الضريبة العقارية على المنشأت الفندقية والتى تبدأ يناير 2019 اوضحت “على ” ان هناك بعض الاصوات فى الاجتماع طلبت اضافة “حساب الضريبة الخاصة بالعام القادم ” ضمن بنود البروتكول ،الذى سيتم بناء عليه البدء فى تحصيل الضريبة بالكيفية المقترحة للفترة 2013لنهاية 2018 ..

 

ولكن لم يتم الموافقة على الفكرة بالاغلبية ، واكدت للجميع ان مجالس الغرف السياحية الحالية مؤقتة ، ولجنة تيسير الاعمال للاتحاد تنتهى اعمالها فى شهر اكتوبر القادم ، ولايحق لنا سواء بالقانون واللوائح الخاصة بالاتحاد والغرف السياحية ،وأدبيا أيضا ان نعتدى على حق شرعى لمجالس ادارات منتخبة للغرف قادمة ، ولها كامل الحق فى مراجعة ومناقشة مصلحة الضرائب العقارية فيما يتعلق بالضريبة واحتسابها واليات تطبيقها مرة اخرى .

 

 

 

تعليقات الفيس بوك

تعليقات

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله