facebook_right

اختتام ناجح للمعرض السياحى الدولي للراحة والترفيه بالجزائر

أسدل الستار يوم أمس  الثلاثاء بقصر المعارض بالعاصمة الجزائرية على أشغال المعرض الدولي الأول للراحة والترفيه الذي استضافته الجزائر على مدار أربعة أيام كاملة , وتميز بمشاركة 75 عارضا من دول عربية وأوروبية من السعودية والإمارات وتونس ومصر وتركيا وإيطاليا وفرنسا إضافة الى 20 عارضا من الجزائر يمثلون مختلف المؤسسات السياحية والثقافية والفندقية من القطاعين العام والخاص.



واستقطب المعرض الدولي الأول للراحة والترفيه جمهورا كبيرا تمتع بمختلف المعروضات المحلية والأجنبية في مجال الراحة والترفيه وكذلك المنتوجات التقليدية الجزائرية من صناعات فخارية ونحاسية وحلي وكذلك صناعة الزرابي والألبسة التقليدية.



وإضافة الى هذه المعروضات فقد قامت وزارة تهيئة الإقليم والبيئة والسياحة بإقامة معرض موازي خاص بالحمامات المعدنية في الجزائر للتعريف بها والخدمات التي تقدمها.

تعليقات الفيس بوك

تعليقات

مقالات ذات صله