facebook_right

اكتشافات اثرية في نجران بالسعودية

عثر الفريق العامل لتطوير مدينة الأخدود الأثرية في نجران جنوب غرب السعودية على اكتشافات اثرية مهمة ذات قيمة كبيرة يعود تاريخها الى فترات زمنية قديمة ومتفاوتة.



وأوضح مدير إدارة المتاحف في الهيئة العامة للسياحة والآثار السعودية  “عوض الزهراني” في تصريح  اليوم الثلاثاء أن الفريق عثر على هذه الآثار أثناء أعمال إزالة الأتربة والصخور في موقع مدينة الأخدود التاريخية في نجران.



ويترأس الزهراني الفريق العامل لتطوير مدينة الأخدود الأثرية في نجران، حيث يواصل أعمال تهيئة وتطوير موقع القلعة التاريخية في الأخدود والمباني والممرات المحيطة بها، وذلك ضمن برنامج الهيئة العامة للسياحة والآثار الهادفة الى تحويل موقع الأخدود الى متحف مفتوح وواحد من أبرز المعالم التاريخية على مستوى الجزيرة والعالم العربي، بعد إعادة التأهيل واستخراج الكنوز المدفونة.



وقال الزهراني إن هيئة السياحة والآثار اعتمدت مشروعا لإنشاء ستة متاحف جديدة في عدد من المناطق بتكلفة إجمالية تبلغ 150 مليون ريال سعودي ( 40 مليون دولار امريكي) ، موضحا أن إداراته أعدت المخططات للمتاحف الستة التي سيتم إنشاؤها في ست مناطق هي: نجران، جازان، الجوف، الأحساء، تيماء والعلا، على مساحة 5 الآف متر لكل متحف.

ويتضمن المتحف الواحد ثماني قاعات تتناول التسلل التاريخي التي مرت به تلك المناطق من عصر ما قبل التاريخ حتى الوقت الحالي، على غرار مركز الملك عبدالعزيز التاريخي في الرياض .

تعليقات الفيس بوك

مقالات ذات صله