facebook_right

اكتشاف مخطوطات موسيقية رومانية يرجع تاريخها إلى 300 عام

بوخارست " المسلة " … عثر الموسيقار الرومانى المعاصر كورت فيليبى على مئات من المخطوطات الموسيقية الرومانية التى يرجع تاريخها إلى 300 عام فى الارشيف الوطنى لمدينة "سيبيو" التى تقع فى وسط رومانيا والتى تشير إلى التراث الموسيقى لرومانيا.
 
وقد عكف الموسيقار كورت فيليبى على دراسة هذه الجزئيات الموسيقية من أجل الحفاظ على هذا التراث الذى تضمن أعمالا للموسيقار باخ وأعمال لعدد من الموسيقيين الفرنسيين والبلجيكيين والرومانيين من بينهم الموسيقار الفرنسى فريدريك هاس.

وهذه الكنوز الموسيقية كانت ملكا لرجل ألماني عاش فى مدينة ترانسلفانيا وقد أخفى النظام الشيوعى الذى تولى السلطة فى رومانيا بعد الحرب العالمية الثانية هذا الإزدهار الموسيقى وبعد سقوط الديكتاتور نيكولاى شاوسيسكو فى عام 1989 بدأت رومانيا تستعيد نشاطها فى مجال الموسيقى ورحيل الجاليات الالمانية حيث تم العثور على هذه الاعمال الفنية .

ويقوم حاليا الموسيقار كورت فيليبى بجمع هذه الاعمال التى سوف تغير نظره العالم للموسيقى الرومانية بعد ان تظهر روائع الأعمال الموسيقية التى ظلت مختفية خلال ثلاثة قرون.
 

تعليقات الفيس بوك

تعليقات

مقالات ذات صله