facebook_right

اكتشاف موقع اثري جديد جنوبي العراق يعود إلى 4500 سنة قبل الميلاد

 

اكتشاف موقع اثري جديد جنوبي العراق يعود إلى 4500 سنة قبل الميلاد

 
بغداد / المسلة
أعلن مسؤول في محافظة ذي قار جنوبي العراق اكتشاف موقع اثري جديد يعود إلى نحو 4500 سنة قبل الميلاد، يكشف لاول مرة عن توسع الحضارة السومرية إلى مناطق جديدة لم تشهد تسجيل وجود اثارها سابقا.
 

وقال عبد الحسين هادي عضو مجلس محافظة ذي قار في تصريح صحفي له"تم اكتشاف موقع اثري جديد يقع جنوب شرق اريدو في منطقة صحراوية خلف منخفض الصليبيات وعلى مساحة 33 كم مربعا جنوب شرق اريدو".

واضاف"أن الموقع بيضوي الشكل يتجة إلى الشمال وإلى الجنوب بمحور طوله 800 متر وعرض 150 مترا ويرتفع عن السهل المحيط بنحو ستة امتار، وتجاوره عين ماء فواره اسمها (نبعة) في منطقة مليئة بأودية تجمع فيها مياه الامطار بين وادي السدير ووادي غوير المتفرعين من وادي الغانمي".

واوضح أنه ومن خلال الادلة والملتقطات السطحية فان الموقع يضم اول مستوطنة صغيرة تعود إلى عصر ما قبل التاريخ، وتحديدا إلى نحو 4500 سنة قبل الميلاد، وهو ما تعكسه الادوات الحجرية.

واشار الى أن الموقع يضم مستوطنة اوسع تعود إلى العصر السومري الحديث، عصر سلالة اور، حيث تم العثور على اجر مختوم بكتابة مسمارية مدونة باللغة السومرية تشير إلى اسم الملك (امارسي) تعلوها مستوطنة تقع في الجانب الغربي من الموقع وتعود إلى العصر الثرثي، إلى جوارها مستوطنة تعود الى القرنين الثالث والرابع الهجريين.

وافاد هادي أن هذه المرة الاولى التي يتم فيها اكتشاف مستوطنة سومرية جنوب اريدو لان هناك اعتقاد بين المختصين بالاثار السومرية منذ سنوات طويلة أن اريدو هي آخر مدينة وصل اليها السومريون، ولكن هذا الاعتقاد تبدد من خلال اكتشاف هذا الموقع السومري الجديد.

يذكر أن أريدو هي احدى المدن التاريخية في العراق وتبعد (30 كم) جنوب غرب الناصرية مركز محافظة ذي قار، وهناك اعتقاد سائد من قبل علماء الأثار أن اريدو كانت من اوائل مدن السومريين،ويرجع تاريخ بناءها إلى 5000 سنة قبل الميلاد.

 

تعليقات الفيس بوك

مقالات ذات صله