الأوزان الصرفيّــة والجذور … بقلم الدكتور محمد فتحى راشد الحريرى

المناكفة بين قريتين // مدينتين ( والجذور ).. بقلم د. محمد فتحى راشد الحريرى

 

 

 

 

 

 

بقلم د. محمد فتحى راشد الحريرى 

 

يقسم العرب الاسم إلى قسمين اثنين هما الجامد والمشتق :
(آ ) الجامد : ما لم يؤخذ من غيره وهو أسبق في الظهور من المشتق: رجل، شمس…
وهو قسمان:
– اسم ذات: إنسان، أرض.
– اسم معنى، مثل : فَهْم، شجاعة، نجاح.
والمصدر عند العرب أصل المشتقات، وهو ما دل على حدث مجرّد عن الزمن: ذَهَاب، جلوس …
والمصادر للفعل الثلاثي وللرباعي والخماسي على النحو التالي:
مصادر الثلاثي: سماعية لا ضابط لها، وقد حملت بعض الأوزان دلالات خاصة، منها:
فِعَالَة: فيما دلّ على حرفة: زِراعة
فَعَلان: فيما دلّ على اضطراب: خَفَقان.
فُعَال: فيما دل على داء: صُداع ، سُعال.
فَعِيل: فيما دل على سيْر أو صوت: رحيل، عَويل.
فُعْلة: فيما دلّ على لون: سُمرة ، خُضرة.
– مصادر الرباعي:
أَفْعَل إِفْعَالاً: أكرم إكراماً.
فَعَّلَ تَفْعِيلاً: كلّمَ تكليماً.
فَاعَل مُفَاعَلَةً: شَارَكَ مُشَارَكَةً.
فَعْلَلَ فَعْلَلَةً: دَحْرَج دَحْرَجَةً.

 

مصادر الخماسي والسداسي:
– يؤخذ الماضي، مع كسر ثالثه وزيادة ألف قبل آخره إن كان مبدوءاً بهمزة وصل: اسْتَعْمَلَ اسْتِعْمَالاً.
– يؤخذ الماضي مع ضم ما قبل آخره إن كان مبدوءاً بتاء زائدة: تَعَلَّمَ تَعَلُّماً.
المصدر الميمي: هو المبدوء بميم زائدة ويصاغ من:
– الثلاثي على وزن مَفْعَل: مَنْظَر، وإن كان مثالاً صحيح اللام على وزن مَفْعِل: مَوْعِد.
– غير الثلاثي على وزن اسم مفعوله: مُسْتَحْسَن، مُسْتَسَاغ.
اسم المرَّة: مصدر يدل على حصول الفعل مرة واحدة ويصاغ:
– من الثلاثي على وزن فَعْلَةٌ: ضَرْبة، جلسة .
– من غير الثلاثي نأخذ مصدره بزيادة تاء في آخره: اندفع، اندفاع، اندفاعة.
اسم الهيئة: مصدر للدلالة على هيئة الفاعل عند وقوع الفعل ويصاغ:
– من الثلاثي على وزن فِعْلَةٌ: جِلْسَةٌ .
– من غير الثلاثي نأخذ مصدره بزيادة تاء للتأنيث: التفت، التفاتاً، التفاتة.
المصدر الصناعي: اسم يختم بياء النسبة وتاء التأنيث: مسؤول: مسؤولية. حرّ: حرّية ، قوم قومية .
اسم المصدر: هو ما دلَّ على معنى المصدر، ونقص عن حروف فِعْلِهِ لفظاً وتقديراً من غير تعويض: عطاء:

 

مصدرها إعطاء. سلام: مصدرها تسليم.

 

(ب) المشتق:
هو الاسم الذي أُخذ من غيره، ودلَّ على ذات، وحمل معنى الوصف.
أقسامه: اسم الفاعل ، صيغ المبالغة، اسم المفعول ، الصفة المشبهة، اسم التفضيل، اسم الزمان اسم المكان، اسم الآلة.
اسم الفاعل: اسم مشتق من مصدر الفعل المتصرف المعلوم ويكون:
– من الثلاثي على وزن فاعل: كتب: كاتب، ضرب: ضارب.
– مما فوق الثلاثي من المضارع وإبدال حرف المضارعة ميماً مضمومة، وكسر ما قبل الآخر: عسكر يعسكر مُعَسْكِر، دحرج يدحرج مُدَحْرِج ، فلطح يفلطح مفلْطح .

 

صيغ المبالغة: تشتق للدلالة على معنى المبالغة في الحدث ولها خمس صيغ:
فَعَّال: بَتّار، مِفْعَال: مِهْذَار، فَعُول: أَكُول، فَعِيل: سَمِيع، فَعِل: فَطِن.
اسم المفعول: اسم مشتق من مصدر الفعل المتصرف المبني للمجهول ويكون:
– من الثلاثي على وزن مفعول: كُتِبَ: مكتوب، ضُرِب: مضروب.
– مما فوق الثلاثي من المضارع وإبدال حروف المضارعة ميماً مضمومة، وفتح ما قبل الآخر:
عسكر يعسكر مُعَسْكَر، دحرج يدحرج مُدَحْرَج.
– من مصدر الفعل الأجوف إذا كانت الألف منقلبة عن واو: قال: مَقُول. الأصل مَقْوُوْل علي وزن مفعول، نقلت حركة الواو الأولى إلى القاف وسكنت، فحذفت إحدى الواوين.
– من مصدر الفعل الأجوف إذا كانت الألف منقلبة عن ياء: باع: مَبيع. الأصل مَبْيُوع، نقلت حركة الياء إلى الباء، فالتقى مدّان ساكنان، حذف أحدهما، ثم قلبت الضمة كسرة لمناسبة الياء، وحتى لا يلتبس اليائي بالواوي.
– من مصدرالفعل الناقص: رُمِيَ يُرمَى مَرْمِيّ الأصل مَرْمُويٌ دُعِيَ يُدْعَى مَدْعُوّ.
الصفة المشبهة: اسم من مصدر الفعل الثلاثي اللازم أوزانها قياسية:
– أَفْعَلُ، فَعْلانُ والمؤنث منهما فَعْلاءُ، فَعْلَى.
تختصان بـ فَعِلَ يفعَل:

 

حَمِرَ يَحْمَر فهو أَحْمَر وهي حَمْرَاء.
سَكِرَ يَسْكَر فهو سَكْران وهي سَكْرى.

 

فَعَلٌ ، فُعالٌ، فَعَالٌ.
تختص بـ فَعُل يَفْعُلُ:
حَسُنَ يَحْسُن فهو حَسَنٌ، شَجُعَ يَشْجُعُ فهو شُجَاع، جَبُنَ يَجْبُنُ فهو جَبَان.
– فَعْلٌ، فِعْلٌ، فُعْلٌ، فَعِلٌ، فَعِيلٌ، فاعلٌ.
مشتركة بين الرابع والخامس:
سَبِطَ يَسْبَطُ فهو سَبْط، مَلُحَ يَمْلُحُ فهو مِلْح….

 

اسم التفضيل: اسم مشتق على وزن أفعل للمذكر وفُعلى للمؤنث يدل على أن شيئين اشتركا في صفة ما، وزاد أحدهما على الآخر فيها.
يصاغ من: الثلاثي، المتصرف، المعلوم، التام، المثبت، القابل للتفاوت، لا يدل على لون أو عيب أو زينة: هو أعلمُ مني.
وإن لم يستوف هذه الشروط فلا يصاغ منه إلا بوسيط:
– فوق الثلاثي، أو دال على لون أو عيب أو حيلة، يأتي المصدر منصوباً بعد لفظة مساعدة أشد، أكثر، أكبر: هو أقلُّ اجتهاداً من أخيه. هذا أكثر سواداً من ذاك.
– من الجامد والمبني للمجهول والمنفي والناقص، وغير قابل للتفاوت، لا يصاغ منه اسم تفضيل.
اسما الزمان والمكان: اسمان مشتقان من مصدر الفعل ليدلا على مكان وقوع الحدث أو زمانه. من الثلاثي على وزن: مَفْعَل
– من الثلاثي مضموم العين في المضارع: كتبَ يَكتب مَكْتَب.
– إذا كان مشتقاً من مصدر الفعل الثلاثي المفتوح العين في المضارع: لعب يلعَبُ مَلْعَب.
– إذا كان مشتقاً من مصدر الفعل الثلاثي الناقص: لها يلهو ملهى.
ووزن: مَفْعِل.
– من مصدر الفعل الثلاثي مكسور العين في المضارع جَلَسَ يجلِسُ مَجْلِس.
– من مصدر الفعل الثلاثي المثال الواوي صحيح الآخر وَرَدَ يرد مَوْرِد.
مما فوق الثلاثي: على وزن اسم المفعول: مستودَع، مستشفَى.
اسم الآلة: اسم مشتق للدلالة على الأداة التي يقع بها الحدث. يشتق غالباً من الفعل الثلاثي المتعدي،
وقد يشتق من اللازم، صيغه القياسية:
– مِفْعَل: مِبْرَد، مِفْعَال: مِفْتاح، مِفْعَلة: مِطْرَقَة، فَعَّالة: غَسَّالَة.
أضيفت إليها صيغ مستحدثة: فاعِلَةٌ: شاحنة، فاعول: ساطور.
ولكن هل مرَّ فيما مضــى وزن ( فِـعْـليت) ؟؟؟

بالمسح الاستقرائي وجدْتُ أن هذا الميزان موجود في الجذور العربية ، اسم متداول في بلاد الشام وفي سلطنة عُـمــان ، بلد الفصاحة وموئل الفراهيدي.

أمثــلــــــــة :
قفعيت ، حمريت : قريتان في ريف حوران بسورية وقرية فجليت قرب دريكيش وسفليت في فلسطين.
ثمريت ، قتبيت ، جبريت ، حمريت (أيضــاً) في سلطنة عُمــــان .
ومما شجعني على البحث والاجتهــاد في هذا الباب أنّ الأسماء المذكورة لها محمل على الجذور العربية الفصيحة.
قفعيت من (ق ف ع)
حمريت من (ح م ر)
فجليت من (ف ج ل)….. وهكذا.
في عمان (حمريت) و( حمريّــا) وثمريا وقتبيا وجبريا ، ولا ننسَ أنَّ كثيراً من أهل عمان وإقليم الشَّحَر فيهم غمغمة بكلامهم فلا يكاد يبين أكثره !
فلمَ لا يكون أيضاً : ثمريت من الثمر (ث م ر) وقتبيت من القتب وجبريت من الجبر ؟!
وبناءً على ما تقدّم فهل يجيز لنا أصوليّـو اللغة وأساطين الجذور العربية أن نضيف للميزان الصرفي وزنا جديداً هو صيغة ( فِعْليت) ؟

 

 

 

تعليقات الفيس بوك

تعليقات

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله