“الدقاق” و خاشقجي وصحافة البراغيث…! بقلم أشرف الجداوى

 

 

 

 

 

 

 

 

 

كلمة المسلة السياحية

 

 

كان لنا السبق الصحفي في زمن صحافة البراغيث أن يخصنا ونحن بوابة أخبار سياحية متخصصة الكاتب الصحفى “مجدى الدقاق” بمقاله الرائع الجرئ في قضية خاشقجي ويشير إلى النظام السعودي بوضوح أنهم كانوا وراء مقتل خاشقجي بعد أن تم استدراجه على حد تعبيره فى مقاله “شيفرة خاشقجي ” منذ أيام على صدر بوابة المسلة السياحية.

 

كان لنا قصب السبق الصحفي الذي ادهش قرائنا الاعزاء والذين نكن لهم كل الاحترام والتقدير، وحتى أولئك الذين قابلونا بكلمات العتاب والاستهجان عن حب من البعض نلمسه تارة ،وعن بغض احسسناه تجاهنا من بعض الحمقى تارة أخرى لخوضنا في هذا الموضوع الضبابي والحساس بالنسبة إلى أصدقاء وأخوة نكن لهم كل الحب والتقدير في الجزيرة العربية.

ولكن في نفس الوقت كان من غير الممكن وغير المنطقى أن نغمض الطرف عن حادث اجرامى بشع لصحفي وزميل مهنة بحجم ” المغدور به جمال خاشقجي” في صراعات سياسية وقوى داخل وخارج الرياض.. وكما قال الاستاذ والصديق العزيز “الدقاق” في مقاله الكاشف للعديد من الحقائق المسكوت عنها اننا لانقف مع خاشقجي في مواقفه السياسية ،وكذلك في الكثير من آراءه ضد القصر فى الرياض ، ونختلف معه وهذه قناعتنا الشخصية المبدئية حتى لا يتم المزايدة علينا من بعض هواة التفكير التآمرى …

 

ولكننا نؤكد أن موقفنا من قضية قتل جمال خاشقجي موقف انساني أولا وثانيا وثالثا واخيرا  لانه زميل مهنة وصحفي اهلكته حسابات سياسية طائشة في زمن صحافة البراغيث ،وديبلوماسية “الشجار” …!

 

أشرف الجداوى

 

 

تعليقات الفيس بوك

تعليقات

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله