الطيران العماني يوقع اتفاقية للمشاركة بالرمز مع لوفتهانزا الألمانية

 

 

مسقط “المسلة” …..  يواصل الطيران العماني، الناقل الوطني لسلطنة عمان، برنامجه التوسعي في أوروبا من أَثناء توسيع اتفاقية المشاركة بالرمز مع شركة الطيران الألمانية لوفتهانزا.

 

السفر

وبموجب هذا الاتفاق الموسع، سيتمكن ضيوف الناقلة الآن من السفر على متن رحلات الطيران العماني من مطار مسقط الدولي ومواصلة رحلاتهم إلى مدريد وبروكسل وفيينا وبراغ عبر مركزي عمليات لوفتهانزا في كل من فرانكفورت وميونخ.

 

ربط

 

توفر الاتفاقية للمسافرين عمليات ربط أفضل ومجموعة واسعة من الخدمات بين مسقط وأوروبا، حيث سيستفيد ضيوف كلا الشركتين بقدر أكبر من الراحة. يعد هذا الاتفاق بمثابة الخطوة الأحدث في عملية تطوير روابط أوثق بين الطيران العماني وطيران لوفتهانزا، حيث يشترك كلاهما في الالتزام بالتميز والجودة في خدمة الزبائن.

 

وسيستمر طيران لوفتهانزا بموجب إتفاقية المشاركة بالرمز مع الطيران العماني من استخدام الخدمات التي يوفرها الناقل الوطني للسلطنة من فرانكفورت وميونيخ إلى مسقط والعكس، مما يتيح لضيوفهم التمتع بتجربة ضيافة وخدمات الطيران العماني التي سيحظون بها.

 

اختيارات

 

وبالمقابل سيكون متاحا أمام ضيوف الطيران العماني المزيد من الاختيارات، حيث سيكون في متناولهم مواصلة رحلاتهم في أوروبا إلى مطار بروكسل  (BRU)، ومطار فيينا الدولي (VIE) ، ومطار فاتسلاف هافيل براغ (PRG) ، ومطار مدريد-باراخاس (MAD). يقدم كل من الطيران العماني وطيران لوفتهانزا خيارات رائعًة للزبائن، كما سيعمل الرمز المشترك الجديد بين الشركتين على تعظيم فرص السفر المقدمة للركاب من أَثناء شبكة خطوطهما الواسعة.

 

وقال المهندس عبد العزيز بن سعود الرئيسي، الرئيس التنفيذي لشركة الطيران العماني: تشكّل اتفاقيات المشاركة بالرمز الاستراتيجية وسيلة حاسمة بالنسبة لنا لتوسيع خيارات ضيوفنا الكرام. إن العلاقات الوطيدة والمستمرة مع شركة الطيران الألمانية لوفتهانزا مهمة للغاية بالنسبة إلى الطيران العماني، ويسعدنا أن نوفر رحلات ربط أفضل لضيوفنا الأعزاء عبر أوروبا “.

 

حجز

 

وللاستفادة من هذه الوجهات الأوروبية الرائعة، بات بإمكان ضيوف الطيران العماني حجز رحلاتهم عبر موقع الطيران العماني من وإلى مدريد وبروكسل وفيينا وبراغ والسفر من مطار مسقط الدولي، وذلك عبر مطار فرانكفورت الدولي (FRA) أو مطار ميونيخ (MUC) . ولضمان تمتع الضيوف بتجربة سفر سلسة، سيكون متاحا لهم شحن أمتعتهم واستلام بطاقات الصعود إلى الطائرة إلى وجهاتهم النهائية.

 

ويعكس هذا الاتفاق الأخير بالإضافة إلى الوجهات الجديدة التي تم الإعلان عنها في 2018 أن الطيران العُماني يخطو بشكل واثق نحو الاستمرار في النمو ليصبح شركة طيران ناجحة ومستدامة. سيتمكن الزبائن نتيجة لهذه الاتفاقية الموسعة من الاستفادة من الميزات التي توفرها كلتا الشركتين، في حين ستعمل ميزة المشاركة بالرمز الجديدة على توفير الناقلتين خيارات سفر واسعة النطاق عبر شبكتيهما الواسعتين.

تعليقات الفيس بوك

تعليقات

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله