العثور على تــابوت حجــري يــعود إلى الفتــرة الرومانيـــة بدرعــا

عثرت الكوادر الفنية العاملة في دائرة آثار درعا خلال أعمال تنقيب طارئة نفذتها مطلع الأسبوع الحالي في مدينة درعا القديمة على تابوت حجري آخر مزين بنقوش بشرية وحيوانية ونباتية يعود إلى الفترة الرومانية.


وأشار قاسم المحمد رئيس شعبة التنقيب في دائرة آثار درعا إلى أن هذا التابوت هو الثاني الذي يتم العثور عليه في اقل من شهرين في مدينة درعا القديمة والخامس في سلسلة التوابيت التي تم العثور عليها في المحافظة.


وقال المحمد إن طول التابوت يبلغ نحو 14ر2 م وارتفاعه 70سم وعرضه 70 سم وعمق صندوق الدفن 44 سم ويتكون من قطعتين صندوق الدفن والغطاء أما الغطاء فهو منحوت من الحجر البازلتي شكله هرمي وخال من التزيينات والنقوش وقد عثر عليه بالقرب من الصندوق ومنفصلاً عنه الأمر الذي يدل على أن التابوت كان قد فتح في فترة سابقة.


وبين المحمد انه تم العثور في التابوت على هيكل عظمي مسجى على ظهره وحالة العظام سيئة وعثر بالقرب من منطقة الرأس على فردة حلقة ذهبية كانت على ما يبدو تتدلى من سلسلة ذهبية كانت معلقة في أذن المتوفى.


وأضاف رئيس شعبة التنقيب أنه توجد على جانبي التابوت تزيينات بشرية ونباتية وحيوانية حيث نقش على احد الجانبين رأسي أسد ورأس ثور وعلى الجانب الآخر وجهين بشريين انثويين وزهرة تتكون من أربعة فصوص لافتاً إلى أن اكتشاف هذا التابوت يضيف معلومات جديدة غاية في الأهمية عن فن النحت الحوراني خلال الفترة الرومانية.

تعليقات الفيس بوك

تعليقات

مقالات ذات صله