facebook_right

العراق يطالب دول اليونسكو باستعادة اثاره المسروقة

 

العراق يطالب دول اليونسكو باستعادة اثاره المسروقة

 
بغداد / المسلة
يسعى الأمين العام للجنة الوطنية العراقية للتربية والثقافة والعلوم لمطالبة الدول الأعضاء في اليونسكو بإعادة الاثار والممتلكات التي سرقت من العراق عقب احتلاله عام 2003 وقال حسين فاضل معله الامين العام اللجنة العراقية ومدير عام العلاقات الثقافية في وزارة التربية قوله "إن الاجتماع الأخير لمنظمة، اليونسكو، تمخض عن فوز العراق بلجنتي التراث واعادة الممتلكات الثقافية".
 

وأضاف أن هذا الفوز سينعكس ايجابيا على استرجاع الآثار والمخطوطات التي سرقت وهربت إلى خارج البلاد عقب سقوط النظام السابق، إضافة إلى الحصول على دعم للمواقع الاثرية.

وأشار معله إلى أن العراق سيتمكن من ترشيح مواقع أثرية اخرى بدلا عن الجنائن المعلقة في محافظة بابل جنوبي البلاد والتي تم رفعها من عجائب الدنيا السبع الموجودة في العالم نتيجة التغييرات التي حصلت فى أسس هذا المعلم، الامر الذي عده خبراء الاثار تجاوزا على المعالم الاثرية.

وأكد معله أن العراق يعد من أغنى دول العالم بالمواقع الاثرية، معتبرا الفوز بعضوية لجنتي التراث وإعادة الممتلكات الدولية انجازا "كبيرا" لأنها المرة الأولى التي يفوز فيها العراق بعضويتهما منذ العام 1974.

يشار إلى أن العراق خسر الاف القطع الاثرية كما تعرضت مواقع تاريخية عديدة للتخريب والسرقة المنظمة بعد دخول القوات الامريكية للبلاد والانفلات الامني الذي صاحبها، غير أن الحكومة استعادت بعض تلك القطع وباشرت بخطط ترميم للمواقع الاثرية، عقب الهدوء النسبي.

 

تعليقات الفيس بوك

مقالات ذات صله