اللجنة الأثرية تناقش وضع مسار رحلة العائلة المقدسة على قائمة اليونسكو

 

 

القاهرة “المسلة” ….. ناقشت اللجنة الأثرية المكلفة بإعداد الدراسات الخاصة بالمواقع الأثرية الموجودة علي مسار رحلة العائلة المقدسة ووضعها علي قائمة التراث الثقافي غير المادي لمنظمة اليونسكو، برئاسة د. هبه يوسف وكيل أول وزارة الثقافة للعلاقات الثقافية، أخر ما توصلت إليه من أعمال وذلك في آخر اجتماع لها بمقر وزارة الآثار بالزمالك.

 

حضر الأجتماع د. شذي اسماعيل أستاذ الآثار القبطية جامعة حلوان، ود. عاطف نجيب نائب رئيس قطاع الآثار الإسلامية والقبطية للشئون القبطية، وجهاد الراوي المشرف علي إدارة المنظمات الدولية، وممثل الكنيسة القبطية، وممثل شرطة السياحة والآثار.

 

وأوضح د. علي أحمد المشرف علي المكتب الفني لوزير الآثار وعضو اللجنة، أن اللجنة بدأت أعمالها بتحديد المحطات الخاصة برحلة العائلة المقدسة في مصر، وتم الأتفاق علي أختيار المواقع التي تقام بها الأحتفالات الخاصة بالرحلة. كما تقوم اللجنة بالتنسيق مع وزارة الثقافة لتنظيم ورشة عمل لإعداد فرق العمل المنوط بها توثيق التراث الغير مادي.

 

وأشار د. علي أحمد إلي أنه سوف يتم التوثيق من خلال عدة فرق ليشمل المحافظات المرتبطة بالتراث اللامادي لمسار العائلة المقدسة.

 

وفي سياقٍ متصل أضاف أن ذات اللجنة تواصل جهودها لوضع اديرة وادي النطرون علي القائمة الرئيسية لمواقع التراث العالمي المادي لمنظمة اليونسكو.

تعليقات الفيس بوك

تعليقات

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله