ترك العيد ويسرق تمثال جنائزي آثرى من مدينة الآثار شحات الليبية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

المسلة السياحية 

 

ليبيا – بنغازى

 

كتب: مصطفى فنوش

 

وردت معلومات يوم الخميس الماضي لمركز شرطة مدينة الآثار شحات بمنطقة الجبل الأخضر مفادها بأن مواطن يمتلك تمثال جنائزي آثرى مسروق من المدينة الأثرية .

وفور وصول المعلومات تحركت قوة أمنية إلي عين المكان وتم القبض على مجرمين الآثار وإحالتهم للنيابة العامة، وإعادة التمثال الجنائزي لمكانه الطبيعي في مخازن مراقبة أثار شحات.

وقد تعرضت مدينة شحات خلال السنوات الماضية إلي كثير من الاعتداءات على المقابر والمتاحف الأثرية ، وفي الوقت الذي تثني فيه مراقبة آثار شحات على أفراد مركز شرطة شحات على تعاونهم واستجاباتهم الفورية على مواجهة كل من تسول له نفسه العبث بالمواقع الاثرية بالجرف أو النبش، أو البناء العشوائي.

 

ويذكر أن مصلحة الآثار قد قامت في الفترات السابقة العديد من ورش العمل التي تهدف إلي حماية الموروث الثقافي ،كانت من بينها ورشة العمل التخصصية التي استهدفت القضاة ووكلاء النيابة، والخبرة القضائية والشرطة في مارس 2018 م تحت شعار ” قانون حماية الآثار والمدن التاريخية بين الجمود والتطبيق ” ، والتي كان لها الأثر الكبير في تفاعل الجهات القضائية والأمنية مع قضايا الآثار في بلادنا .

 

 

 

 

 

 

تعليقات الفيس بوك

تعليقات

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله