facebook_right

تنشيط سياحة مصر يطالب عبد النور تنفيذ قراره بمساواتهم بالوزارة

القاهرة " المسلة"  من سعيد جمال الدين—- أعلن محمود حفنى رئيس اللجنة النقابية للعاملين بهيئة تنشيط السياحة وقف كافة الوقفات الإحتجاجية التى طالب العاملون بتنظيمها لحصول على حقوقهم التى قررها وزير السياحة منير فخرى عبد النور وزير السياحة .
 

أكد حفنى أنه طلب من زملائه وقف هذه الوقفات لحين عودة وزير السياحة من جولته الخارجية التى تستهدف تنشيط السياحة إلى مصر ، وطلب عقد لقاء معه لتفعيل قراره رقم لسنة 2011 والذى تضمن فيه مساواة كافة العاملين بهيئة تنشيط السياحة بالعاملين بوزارة السياحة من الحوافز والمزايا التى يتم منحها من قبل صندوق السياحة .

عبدالنور وزير السياحةأعرب حفنى عن قناعته وقناعة كافة العاملين بالهيئة البالغ عددهم 830 موظفاً وثقتهم فى وزير السياحة فى العمل على منحهم لكافة الحوافز التى أقرها عبر قراره الوزارى الذى حاربت اللجنة وأعضائها سنوات طوال للحصول على حقوق الزملاء .

قال حفنى أن منير فخرى عبد النور هو الوزير الوحيد الذى إستجاب لطلبات العاملين بالهيئة بمساواتهم فى هذه الحقوق والتى تشمل منح المحال على المعاش مكافأة 120 شهراً بدلا من 52 شهراً والتى يصل مجملهما حوالى 3 ملايين جنيه لكافة العاملين ، وصرف حافز 25% إعتباراً من أول يوليو 2010 وحتى 30 يونيو الجارى ، وصرف بدلات للمديرين العموم والإدارة العليا أسوة بالعاملين بالوزارة اعتبارا من أول ابريل 2011 ، وكذلك تمثيل الهيئة بــ 5 أشخاص فى البعثة الرسمية للحج خاصة من العاملين الذين لم يتمتعوا بالسفر فى المكاتب الخارجية أو المعارض والمؤتمرات.

أضاف أن العاملون بالهيئة كلهم ثقة فى وزير السياحة فى قيام المسئولين عن صندوق السياحة بصرف هذه المزايا قبل نهاية العام المالى الحالى الذى ينتهى فى 30 يونيو الجارى خاصة وأن العاملين بالوزارة قاموا بصرف كل هذه المزايا دون إنتقاص أو تأجيل كما يسعى المسئولين عن الصندوق لعدم تنفيذ قرار الوزير بكامل بنوده للعاملين بالهيئة .
 



 

تعليقات الفيس بوك

تعليقات

مقالات ذات صله