facebook_right

توقيع عقد تأسيس شركة يمنية للضيافة والفندقة برأس مال 100 مليون ريال

وقعت وزارة السياحة اليمينة  مع المنظمة العربية للسياحة على عقد تأسيس الشركة اليمنية للضيافة والفندقة المحدودة برأس مال يصل إلى أكثر من100 مليون ريال وبالشراكة بين مجلس الترويج السياحي بنسبة 30 بالمائة والمنظمة العربية للسياحة 35 بالمائة وشركة نورجس السعودية 35 بالمائة.وقع عقد التأسيس وزير السياحة نبيل حسن الفقية رئيس مجلس الترويج السياحي فيما وقعه عن جانب المنظمة رئيس المنظمة العربية للسياحة بندر بن فهد آل فهيد بحضور وكيل وزارة السياحة عبد الله با بلغيث وممثلين عن وزارة الصناعة ووفد المنظمة المرافق.

وعقب التوقيع، أكد وزير السياحة نبيل حسن الفقيه أن تأسيس الشركة اليمنية للضيافة والفندقة سينبثق عنه أنشاء الاكاديمية العالمية للضيافة والفندق في اليمن، وبحيث تبدأ الأكاديمية عملها في صنعاء كمرحلة أولى قبل أن تعمل على تدريب وتأهيل الكوادر السياحية على مستوى جميع محافظات الجمهورية.

وأعرب الفقيه عن أمله في أن يسهم تأسيس الشركة برفد السوق الوطنية ودول مجلس التعاون الخليجي والمملكة العربية السعودية على وجه الخصوص بالعمالة اليمنية المؤهلة والمتمكنة والقادرة على خوض غمار المنافسة في مجال الضيافة والفندقة ومختلف المجالات السياحية.. مشيرا إلى أن الأكاديمية ستتولى تأهيل وتدريب الكوادر السياحية في مجالات الإرشاد السياحي والترويج والتسويق السياحي، ومجالات التخطيط وإدارة المشاريع السياحية وإدارة الفنادق والمطاعم السياحية بمختلف مستوياتها وغيرها من الخدمات السياحية.

ولفت  الفقية إلى أن توقيع عقد تأسيس الشركة جاء كنتيجة لسلسلة من اللقاءات والاجتماعات والاتفاقات بين الوزارة والمنظمة ، معربا عن شكره لرئيس المنظمة على جهوده المبذولة باتجاه تأسيس الشركة التي تعد نواه لتعاون استثماري مستقبلي مبشر بين رجال الأعمال المنضوين تحت لواء المنظمة والقطاع السياحي في الجمهورية اليمنية.



من جهته أعرب رئيس المنظمة العربية للسياحة الدكتور بندر بن فهد آل فهيد عن سعادته لتوقيع عقد تأسيس الشركة، مشيرا إلى أن هذا نهج انتهجته المنظمة العربية للسياحة أن تتفتح عدد من الأكاديميات في عدد من الدول العربية لاسيما أنه يوجد لدينا اتفاقيات أكاديمية كبرى مع الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا وهي إحدى الأكاديميات التابعة لجامعة الدول العربية.

وأوضح رئيس المنظمة العربية للسياحة إلى أن إنشاء الأكاديمية العالمية للضيافة والفندقة في اليمن سيمكنها من تأهيل وتدريب الكوادر من اليمن الشقيق وبعض البلدان العربية وفق أعلى المستويات في مجال السياحة والفندقة، وبما يمكن من إلحاق هذه الكوادر بهذه الصناعة العالمية الرائدة ورفد السوق اليمنية والعربية بالكوادر المؤهلة والمنافسة في مجالات السياحة المختلفة.. مشيرا إلى أن تأسيس هذه الشركة يأتي ترجمة لتوجهات المنظمة والقيادة السياسية في اليمن ممثلة بفخامة الاخ الرئيس على عبد الله صالح رئيس الجمهورية الهادفة إلى الارتقاء بالقطاع السياحي ودعم الأشقاء العرب في مختلف المجالات.

وأثنى الدكتور بندر بن فهد آل فهيد بدور وزير السياحة اليمني نبيل حسن الفقيه منذ توليه رئاسة مجلس وزراء السياحة العرب في دورته الثانية
عشرة الحالية والذي ساهم بشكل فاعل في إحداث تفاعل ونقله في عمل المجلس التابع لجامعة الدول العربية بدليل منحه جائزة الإبداع والتميز السياحية الدولية وما يؤكد على دور اليمن الفاعل في خدمة القضايا العربية.

ومنح رئيس المنظمة العربية للسياحة وزير السياحة اليمنى نبيل الفقيه درع المنظمة العربية تقديراً لجهوده في تطوير إدارة عمل مجلس وزراء السياحة العرب.

تعليقات الفيس بوك

تعليقات

مقالات ذات صله