facebook_right

تونس تأمل في استقرار ايرادات قطاع السياحة في 2009

تونس / المسله


 يأمل خليل العجيمي وزير السياحة التونسي ان تواصل ايرادات صناعة السياحة في بلاده هذا العام استقرارها معتبرا ان المحافظة على نفس نتائج العام الماضي يمثل أمرا جيدا في ظل الازمة المالية العالمية التي هزت اوروبا أول مصدر للسياح لتونس وأظهرت أرقام رسمية أن عائدات السياحة بتونس ارتفعت خلال الاشهر الخمسة الاولى من هذا العام بنسبة ثلاثة بالمئة مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي لتبلغ 808.5 مليون دولار محققة انتعاشة ومتحدية تراجع الانفاق لدى السياح الغربيين.


 وتونس من بين أبرز الوجهات السياحية في شمال افريقيا. وتستفيد من جمال طبيعتها ونظافة شواطئها وقربها من اوروبا واستقرارها السياسي في اجتذاب ملايين السياح الغربيين. ومن بين نحو 2.2 مليون سائح تدفقوا على تونس خلال الاشهر الخمسة الاولى من هذا العام بلغ عدد السياح الاوروبيين أكثر من مليون زائر.


وقال خليل العجيمي وزير السياحة التونسي ” سيكون الامر جيدا لو توصلنا الى تحقيق نفس ايرادات العام الماضي في ظل هذه الازمة الاقتصادية التي جعلت السائح الاوروبي مترددا كثيرا في السفر لأي وجهة”. وتعد السياحة ثاني مشغل لليد العاملة في تونس بعد القطاع الزراعي بنحو 360 الف فرصة عمل وتغطي السياحة قرابة 75 بالمئة من العجز التجاري لتونس وهي أول مساهم في جلب العملة الاجنبية للبلاد.



وحققت السياحة التونسية العام الماضي عائدات قياسية بلغت 3.3 مليار دينار لاول مرة واستقبلت سبعة ملايين سائح. وقال العجيمي ان تأخر حجوزات السياح الاوروبيين وترددهم في السفر بفعل تأثيرات الازمة المالية العالمية يجعل “ابداء توقعات بخصوص الايرادات حتى نهاية العام الحالي امرا صعبا للغاية”.


لكنه أشار الى ان النتائج المستقرة للقطاع منذ مطلع هذا العام هي من بين المؤشرات الدالة على ان صناعة السياحة التونسية يمكنها الصمود امام ركود الاقتصاد العالمي الحالي.


وقال ان تونس تتميز عن باقي البلدان المنافسة لها في البحر المتوسط ” بمعادلة بين ثنائية الجودة-الاسعار”. واضاف ان الوزارة بصدد تطبيق حملة متشددة ضد كل النزل المخلة بقواعد الجودة.


 وأغلقت وزارة السياحة في تونس فعلا عدد من النزل والمطاعم السياحية بسبب اخلالات في جودة الخدمات.


ويتوقع الوزير التونسي ان يزيد عدد الوافدين الى بلاده بنسب واسعة حالما يتم اطلاق رحلات جوية مباشرة من تونس باتجاه الوجهات البعيدة لاجتذاب سياح الخليج المعروفين بانفاقهم والوصول الى السوق الصينية التي يتوقع ان توفر عام 2010 نحو 100 مليون سائح. ووقعت تونس العام الماضي اتفاقا مع شركة ايرباص لصناعة الطائرات لشراء طائرات لتأمين رحلات مباشرة الى امريكا الشمالية واسيا.

تعليقات الفيس بوك

مقالات ذات صله