خبراء سياحة : نجاح عمليات الجيش تعيد النشاط إلى سيناء

خبراء سياحة : نجاح عمليات الجيش تعيد النشاط إلى سيناء

القاهرة " المسلة " … عبر مختصون في مجال السياحة عن مدى تدهور النشاط السياحي في سيناء، لكنهم أكدوا أن العمليات التي يشنها الجيش وقوات الأمن ضد الإرهابيين والعناصر المسلحة ستؤدي في نهاية المطاف إلى عودة الأوضاع إلى طبيعتها واستعادة الحركة السياحية.  وقال معتز السيد، نقيب المرشدين السياحيين، إن النشاط السياحي أصابه الركود في مصر بصفة عامة، وسيناء خاصة؛ بسبب العمليات الإرهابية التي تقوم بها الجماعات التكفيرية والمتشددة بسيناء التي أصبح العاملون بها ومنهم المرشدين السياحيين عرضة لمخاطر الاختطاف، وأضاف أن معظم دول العالم حذرت مواطنيها من السفر لسيناء منذ حادث رفح، في العام الماضي، والذي راح ضحيته 17 مجندا بالجيش.

وأضاف معتز، أن السياحة كانت، شهدت انتعاشا نسبيا قبل 30 يونيو، غير أن العمليات الإرهابية التي تلت الإطاحة بحكم "الإخوان" عادت بالسياحة إلى نقطة الصفر، مشيرا إلى أن نسبة الاشغالات بفنادق شرم الشيخ لا تتجاوز 20%، فضلا عن أن الإشغالات في المراكب العائمة في الأقصر وأسوان لا تزيد عن 1%، وقال إن العمليات العسكرية التي يشنها الجيش على البؤر الإرهابية بسيناء، شجعت دول على رفع حظر السفر لمدينتي شرم الشيخ والغردقة بشكل مبدئي.

واتفق معه أدهم حسون، رئيس الجمعية الدولية العامة لتنشيط السياحة، قائلا: إن أنشطة شركات النقل السياحي تأثرت سلبا من وإلى سيناء.  وأكد سامي سليمان، رئيس جمعية مستثمري نويبع وطابا، أن العملية العسكرية التي يشنها الجيش المصري هي الضمانة الوحيدة نحو عودة الأوضاع الأمنة، داعيا إلى دعم تلك العمليات على المستوى الشعبي حتى استئصال الإرهابيين الذين أثرت جرائمهم سلبا حتى على النشاط التجاري وحركة النقل، ولفت إلى أن 26 ألف أوتوبيس سياحي يعمل عليها نحو 50 ألف سائق يعانون من تدهور السياحة.
 

 

تعليقات الفيس بوك

تعليقات

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله