دراسات نهائية لمشروع ترميم قلعة الحصن بحمص سوريا

دمشق / المسله


يجري حالياً وضع الدراسات النهائية لمشروع ترميم قلعة الحصن في حمص بين الجانبين السوري والقطري حيث تم مؤخراً دراسة الأماكن الأولية التي سيجري فيها الترميم.


وذكرت نعيمة محرطم مديرة القلعة أن الدراسة السورية القطرية تشمل دراسة المخططات والأسبار والترميم حيث من المتوقع البدء بأعمال الترميم خلال الشهر القادم وذلك بعد الانتهاء من ترميم حامل الأيقونات الخشبي في دير مارجرجس بالإضافة إلى استقدام تجهيزات تقنية للحفاظ على السوية التاريخية للوثيقة العمرية الموجودة في الدير التي تحوي كلاماً تاريخياً عن الفتوحات الإسلامية علماً أن الوثيقة العمرية موجودة في ثلاثة بلدان في العالم هي سورية والقدس وتركيا.





ولفتت محرطم إلى الإقبال السياحي الشديد على زيارة القلعة حيث بلغ عدد زوارها منذ بداية العام الحالي وحتى نهاية شهر أيار الماضي 75 ألفاً و628 زائراً وزائرة وقيمة الإيرادات 5 ملايين و513 ألف ليرة.

جدير بالذكر أن قلعة الحصن من أهم قلاع القرون الوسطى في سورية والعالم من حيث روعة بنائها وتحصينها واتساع مساحتها وموقعها الاستراتيجي الذي يتيح أمامها المجال الواسع لاستيفاء شروط المراقبة والاستكشاف وتقع القلعة على مسافة 60 كيلو متراً إلى الغرب من مدينة حمص في منطقة وادي النضارة فوق قمة جبل على ارتفاع 750 متراً وتزيد مساحتها على 30000 متر مربع ويعود تاريخ بنائها إلى فترة حكم المرداسيين في القرن الحادي عشر الميلادي.

تعليقات الفيس بوك

تعليقات

مقالات ذات صله