facebook_right

دراسة علمية تؤكد على اهمية تنويع المنتج السياحى التونسي والترويج عبر الانترنت

دعت دراسة حول السياحة التونسية في افق 2020 الى اعتماد استراتجية جديدة تهدف الى تطوير السياحة التونسية وتحقيق الاستغلال الامثل للمزايا التي تتمتع بها. كما ترتكز هذه الاستراتيجية على الترويج للوجهة التونسية ومنتوجاتها السياحية خاصة على شبكة الانترنت.


وقدمت الدراسة التي اعدها مركز المسيرين الشبان التابع للاتحاد التونسي للصناعة والتجارة والصناعات التقليدية الوضع الحالي للسياحة التونسية وافاق تطويرها في افق 2020 حيث من المتوقع ان يبلغ عدد السياح الوافدين على تونس 20 مليون سائح وان تصل المداخيل السياحية الى حدود 20 مليار دولار /1 دولار 4ر1 دينار/

كما اشارت الوثيقة التي تم تقديمها الخميس  الماضى خلال لقاء اشرف عليه  خليل العجيمي وزير السياحة الى اهمية العمل على اعاد صياغة صورة جديدة للوجهة التونسية التي تقتصر اليوم على اعتبارها وجهة للسياحة البحرية والعمل على التاثير المباشر وغير المباشر على الاسواق المصدرة للسياح من خلال توفير منتوجات ذات محتوى ثقافي ودعم العلاقة بين القطاعين الخاص والعام وتطوير ثقافة الخدمات.

واوصت باعتماد طرق تسويق مباشرة والاستفادة من الفرص التي توفرها شبكة الانترنت والتي يعد حضور الوجهة التونسية فيها محدودا.


المصدر : وكالة تونس افريقيا للانباء


تعليقات الفيس بوك

مقالات ذات صله