facebook_right

رئيس الوزراء البحرينى يوجه بالاهتمام بتطوير المواقع الأثرية والتراثية في المملكة

أشاد الشيخ خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس الوزراء بالاهتمام الكبير الذي توليه وزارة الثقافة والإعلام في الحفاظ على تراث البحرين الحضاري القديم وما نالته المواقع الأثرية والتراثية في البحرين من سمعة عالمية أكدت من خلالها من أن البحرين في تواصل مع ماضيها العريق.


جاء ذلك خلال استقباله اليوم مي بنت محمد آل خليفة وزيرة الثقافة و الإعلام التي قدمت لسموه شرحاً حول العديد من المشاريع الثقافية حيث تعمل الوزارة على أن تكون الثقافة السياحية احد دعائم السياحة وسعي الوزارة لتوظيف البيوت التراثية لخدمة قطاع السياحة وإحياء ملامح تراث البحرين بشكل عام. وأكد سلمان أهمية الحفاظ على هذا التراث في أنحاء المملكة والحرص على إبرازها بالشكل الذي يليق بتاريخ وعراقة البحرين وما تمتلكه من حضارة إنسانية مازالت اثارها شاهدة على ما مرت به البحرين من حقب تاريخيه كانت فيه مركز إشعاع وتنوير وما زالت. كما اطلعت الوزيرة رئيس الوزراء على ما تعتزم الوزارة تنفيذه هذا العام من خلال فعاليات “صيف البحرين 2009 وما ستسهم به هذه الفعاليات من تحقيق المزيد من الرواج السياحي وجذب المزيد من الزوار الذي للتمتع بالأماكن والمعالم السياحية في مملكة البحرين، حيث أكد دعمه ومساندته لمثل هذه الفعاليات الترفيهية متمنياً لمشاريع الوزارة وبرامجها كل التوفيق.


وقد أعربت الوزيرة عن اعتزازها باهتمام الوزراء بمتابعة والاطمئنان على الجهود التي تبذلها الوزارة لتحقيق التطوير في نطاق عملها، مشيرة إلى ما حظيت به من سلمان من دعم ومساندة للخطط والبرامج التي تعتزم وزارة الثقافة والإعلام تنفيذها في الفترة القادمة. وأكدت أن الوزارة ستبذل قصارى الجهد في مجال الحفاظ على المواقع الأثرية والتراثية والاهتمام بتطويرها.

تعليقات الفيس بوك

مقالات ذات صله