facebook_right

رجال أعمال أمريكيون يشاركون في ندوة بالجزائر حول فرص الاستثمار

يقوم وفد من رجال الأعمال الأمريكيين بزيارة استطلاعية الى الجزائر في الفترة الممتدة ما بين 21 و26 فبراير الجاري بهدف المشاركة في ندوة حول فرص الاستثمار بالجزائر خارج قطاع المحروقات , هدا ما كشف عنه وزير الطاقة الجزائري شكيب خليل حسبما أوردته صحيفة الشروق الجزائرية في عددها الصادر يوم السبت 14 فبراير الجاري.


وحسب نفس المصدر فإن هذا الوفد يضم 30 شخصية مهمة من كبار رجال الأعمال في أمريكا سيقومون بعدة جلسات عمل مع نظرائهم الجزائريين في قطاعات التجارة , الصناعة , السكن , تكنولوجيات الإعلام , النقل , الصحة والتكوين المهني.. وعدة نشاطات اقتصادية وتجارية أخرى تدخل كلها في إطار تدعيم التعاون الجزائري الأمريكي خارج مجال المحروقات خاصة وان هدا القطاع يحتل المركز الأول في التبادل الاقتصادي والتجاري بين البلدين.


وتتركز الاستثمارات الأمريكية في الجزائر بالدرجة الأولى في قطاع المحروقات بنحو 5 مليارات دولار أمريكي خلال السنة الماضية 2008 , كما تحتل الجزائر الصف 23 في قائمة الشركاء الاقتصاديين الأكثر أهمية بالنسبة للولايات المتحدة الأمريكية.

وتأمل الحكومة الجزائرية أن تتسع دائرة اهتمامات المستثمرين الأمريكيين في الجزائر خلال سنة 2009 الى قطاعات أخرى حساسة مثل السياحة ,الخدمات , المعلوماتية والتكوين..

تعليقات الفيس بوك

مقالات ذات صله