facebook_right

رحالة تشيكي ينوه في كتاب جديد بالمعالم التاريخية والأثرية التي تزخر بها دمشق

دمشق/ المسله

أكد الرحالة التشيكي “رينيه كوبيتسكي “أن الآثار التاريخية والحضارية التي تزخر بها دمشق تمثل مختلف الحقب التاريخية وهي مثيرة للإعجاب واصفاً دمشق بأنها المدينة الأقدم في العالم التي لاتزال مأهولة إلى الآن.

وقال الرحالة التشيكي في مقدمة كتاب أصدره في براغ حديثاً وحمل عنوان “في شوارع دمشق القديمة ” إن التاريخ ترك بصماته بقوة في دمشق ليس فقط على الأسواق والجوامع والمباني والكنائس والبيوت الجميلة وانما أيضاً على قلوب الناس.

ويستعرض الكتاب الصادر باللغة التشيكية بالتفصيل تاريخ دمشق وقلاعها وجوامعها وكنائسها وحاراتها وقصورها ومكتباتها ومدارسها وحماماتها وأسواقها وعلاقة التشيك بدمشق عبر التاريخ الأمر الذي يحول الكتاب إلى موسوعة عن دمشق باللغة التشيكية.

ويتضمن الكتاب 116 صفحة وعشرات الصور الملونة لأهم المواقع السياحية والأثرية والشعبية في دمشق التي تبرز تاريخها وواقعها.


تعليقات الفيس بوك

تعليقات

مقالات ذات صله