facebook_right

رحلة العائلة المقدسة.. بقلم الكاتب محيى السمرى

 

رحلة العائلة المقدسة.. بقلم الكاتب محيى السمرى

 
الكاتب الصحفى / محيى السمرى… رحلة العائلة المقدسة

انتهت المجالس القومية المتخصصة من دراسة حول الاستفادة السياحية من بعض المواقع المصرية .. وقرر مجلس الفنون والثقافة بهذه المجالس إنشاء مدن جديدة فى مناطق التراث الحضارى واقترحت تبعا لذلك إنشاء مدينة فى وادى السيوع فى المنطقة المنحصرة من أسوان إلى أبوسمبل حيث يتم فيها أنواع متعددة من السياحة مثل السفارى فى البيئة الصحراوية وسياحة اليخوت فى بحيرة السد كذلك إعداد برامج للرحلات البحرية وصيد الأسماك للهوة من السياح فى هذه البحيرة .
 

اقترحت أيضا إقامة مدينة تسمى رمسيس الجديدة فى صان الحجر بالشرقية .. وهذه المنطقة غنية أثرياء ولم تحصل على حظها من السياحة ،أخيرا ً اقترحت إنشاء مدينة السفارى الجديدة فى الشمال الغربى من سيناء وهى المحطة الرئيسية فى رحلة العائلة المقدسة إلى مصر .

أتذكر أننى فى الثمانينيات من القرن الماضى أعددت دراسة كاملة عن رحلة العائلة المقدسة وأشرت إلى أن بداية الاحتفال السياحى بهذه الرحلة يتم ابتداء من 24 أكتوبر وهو التاريخ الذى أوردته بعض المراجع التاريخية .. وقد لمس بعض أصحاب شركات السياحة إلى تنفيذ برامج تتضمن زيارات 15 موقعا ً سياحيا ً ذهبت إليه العائلة المقدسة .. وقد تبين أن تنفيذ هذا البرنامج مستحيل لعدة أسباب أن هذه المواقع الخمسة عشر غير معدة فمثلا الفارما .. لا يوجد به شئ يحث إلى السياحة .. أو إلى وصول العائلة إليها من هنا كان لابد لكى تنتعش هذه المنطقة سياحيا أن تقام فيها فنادق أو بيوت متواضعة بسيطة وأن يكون هناك شئ ما أشبه بالصوت والضوء يحكى قصة دخول العائلة .. والمتوقع أن يراه السائح فى جولته .. وأن يتضمن البرنامج زيارة قلعة العريش والحائط القديم والسير فى طريق حورس وهو نفس الطريق الذى سارت فيه السيدة مريم العذراء وعيسى عليه السلام ومتابعة السير إلى القنطرة .. ثم تل بسطا بالزقازيق .. ثم منية سمنود وأيضا منطقة المعادى حيث بدأت العائلة رحلتها المقدسة فى نهر النيل إلى الصعيد .
 

المهم أن رحلة العائلة المقدسة ثرية تماما بالمواقع السياحية وكان الدكتور ممدوح البلتاجى وزير السياحة الأسبق قد أصدر كتابا ً عن رحلة العائلة المقدسة اقتصر على ذكر منطقة كنائس مصر القديمة فقط .. فى حين أن الرحلة لها 15 مقصدا ً يمكن إعداده لمثل هذه الرحلات التى ستجد إقبالا ً منقطع النظير من السياح خصوصا ً الأوروبيون .
ليت زهير جرانة وزير السياحة يتبنى فكرة الاهتمام بأى شكل من الأشكال بتحويل المواقع الخاصة برحلة العائلة المقدسة إلى مواقع سياحية ولو بالديكور .

 

تعليقات الفيس بوك

تعليقات

مقالات ذات صله