facebook_right

زيادة فى أعداد السائحين الاجانب لمدينة البصرة السورية

ازداد عدد الزوار الأجانب لمدينة بصرى الشام الأثرية في محافظة درعا خلال العام الحالي مقارنة مع نفس الفترة من العام الماضي بنحو 4 آلاف و 295 زائراً في حين شهد عدد الزوار الإجمالي من الأجانب والعرب والسوريين انخفاضاً عن الفترة نفسها من العام الماضي بنحو 88 ألفاً و453 زائراً.



 وأوضحت وفاء العودة رئيسة دائرة آثار بصرى أن عدد زوار المدينة الأثرية من الأجانب خلال الفترة الماضية من العام الحالي وصل إلى 52960 زائراً من أصل العدد الإجمالي البالغ 143 ألفاً و 21 زائراً مقارنة مع 231474 زائراً في نفس الفترة من العام الماضي.


وأضافت العودة أن سبب ازدياد عدد الزوار الأجانب في العام الحالي يعود إلى الحملات الترويجية التي تقوم بها وزارة السياحة في المعارض الدولية واعتماد سورية كواحدة من المقاصد السياحية المهمة واعتبار مدينة بصرى مقصداً سياحياً لاحتواء المدينة على العديد من الأماكن الأثرية.


ولفتت إلى أن انخفاض عدد الزوار من العرب والسوريين يرجع إلى قلة الرحلات الداخلية إلى المدينة الأثرية والتي يتوقع لها أن ترتفع خلال أشهر الصيف القادمة.


 وقالت العودة أن زوار المدينة اطلعوا على المواقع الأثرية التي تعود إلى فترات وحقب تاريخية مختلفة ولاسيما القلعة التاريخية والمدرج الروماني وقصر تراجان وباب الهوى وغيرها من المواقع الأثرية التي تزخر بها المدينة لافتاً إلى أن الدائرة بالتعاون مع الجهات المعنية في المدينة اتخذت جميع الإجراءات الكفيلة بإنجاح الموسم السياحي الحالي من خلال توفير جميع الخدمات السياحية التي يحتاجها زوار المدينة من كتب وبروشورات ومطبوعات وأدلاء سياحيين.


وأشارت إلى الاستعدادات التي تقوم بها الدائرة لاستقبال مهرجان بصرى الدولي في دورته الحادية والعشرين الذي سيبدأ يوم الخميس القادم من خلال تجهيز القلعة بشكل مناسب وتأمين الإنارة اللازمة وغيرها من المستلزمات.


يذكر أن مدينة بصرى الشام سجلت على لائحة التراث العالمي عام 1982 ويقام عليها كل عام مهرجان بصرى الدولي الذي تشارك فيه العديد من الفرق المحلية والعربية والأجنبية.

تعليقات الفيس بوك

مقالات ذات صله