facebook_right

سامي محمود فى حوار لـ (المسلة): بعض موظفى مكتب هيئة تنشيط السياحة بمطار القاهرة يمارسون انشطة آخري

– نتعرض لحملة شرسة بسبب غياب المعلومات الصحيحة

 

– وزارة السياحة لاتملك رسالة اعلامية مهنية منضبطة

 

– دعمنا المبادارت حفاظا علي العمالة المصرية في الفنادق

 

حوار : السيد الدمرداش

 

غياب المعلومات الصحيحة حول طبيعة قرارات هيئة تنشيط السياحة كان سببا رئسياً في خلق حالة من التوتر والقلق وانتشار الشائعات في وسائل الاعلام وبعض مواقع التواصل المجتمعي، بالاضافة الي ضعف الجهاز الاعلامي بالوزارة وعدم مهنية الرسالة الاتصالية وقضايا آخري ناقشتها بوابة العرب السياحية "المسلة" في حوارا مع سامي محمود رئيس الهيئة المصرية للتنشيط السياحي.

 

قرار غلق مكتب هيئة تنشيط السياحة بالمطار القاهرة اثار عدة تساؤلات ، تود ان نتعرف علي اسباب اثر هذا القرار المفاجئ؟

بداية اؤكد لك ان هيئة تنشيط السياحة لا تقوم بدورها علي الوجه الامثل، ومن خلال بعض التقارير الاستعراضية ، اكتشف ان مكاتب الهيئة لا تعمل بشكل لائق، ولاتقدم خدمات مناسبة مع طبيعة مصر كمقصد سياحي، لذا تم تشكيل لجنة برئاسة نائب رئيس الهيئة لواء أحمد حمدي وعضوية بعض رؤساء القطاعات لبحث سبل تطوير اداء الهئية بشكل عام، لانها لاتؤدي عملها علي الوجه الاكمل ومن خلال بعض التقارير الاستقرائية وجدت ان مكتب مطار القاهرة الدولي يضم 30 موظفا لا يفهو طبيعة عملهم ،وبعضهم يمارس انشطة اخري لذا قمت بتجميد المكتب لتطويره وتدريب الموظفين، وهذا ياتي في اطار خطة الهيئة لتطوير مكاتبها علي مستوي الجمهورية والبداية ستكون مكاتب القاهرة.

 

ما رؤية الهيئة في تطوير مكاتبها ؟

نحن ندرس حاليا ان تقوم المكاتب في وسط العاصمة والمناطق الاثرية بتقديم خدمات للسائح والمصريين بشكل يليق بمصر كمقصد سياحي،  بعد عملية تقديم خدمات للسائح، ونعد عمليات تدريب للموظفين والقائمين عليها، حتي يتسني لنا مواكبة النظم العالمية في قطاع السياحةمن خلال البرامج العالمية.

 

هناك تحفظ علي بعض "المبادرات" التي تقوم بها الهيئة لتنشيط السياحة الداخلية من قبل المستثمرين وبعض المصريين؟

نحن اطلقنا بعض المبادرات لتنشيط السياحة الداخلية بعد ما مر به قطاع السياحة بسبب الظروف والاحداث التي تعرضت لها البلاد ، بدعم من هيئة تنشيط السياحة والوزارة لأسباب عديدة أهمها ،نشر الوعي السياحي، ودعم ثقافة قضاء الاجازة، والتيسير علي المواطنين لزيارة المناطق السياحية والاثرية في كافة المدن  المصرية، لمحاولة سد جزء من العجز التي تعرضت له الفنادق في بعض المدن السياحية وادت الي تسريح العمالة وغلقها، ونحن لدينا قناعة بان السياحة الداخلية لا يمكن ان تحل محل السياحة الخارجية، لكن نعمل علي الحفاظ علي العمالة المصرية في الفنادق ودعمها.

 

هل هناك برامج ومناهج علمية لنشر الوعي السياحي تناسب المواطن المصري؟

الوعي السياحي ليس دور وزارة السياحة والهيئة فقط ، فمؤسسات الدولة لها دورا مهما ونحن قمنا بتوقيع عدة اتفاقيات مع وزارات وهيئات عديدة منها "وزارة الشباب وكلية السياحة والفنادق جامعة حلوان"  لبدء برامج للعاملين في مجال السياحة ومن يتعاملون مع السائح بشكل مباشر لرفع درجة الوعي لديهم … والاعلام له دورا هاما في نشر ثقافات كثيرة لذا اطالب غرفة صناعة الاعلام بتبني مبادرة لابراز الايجابيات التي نقوم بها، والا يركز علي السلبيات فقط .

 

هناك غياب لدور اعلام وزارة السياحة في بث المعلومات الصحيحة حول طبيعة ما تقومون به من نشاط فما تعليقك؟

نحن لا نملك رسالة اعلامية مهنية منضبطة والاعلام المحلي يجب ان يلعب دورا ايجايبا ، واؤكد اننا نتعرض لحملة شرسة بسبب المعلومات المغلوطة وتصريحات لم ندلي بها، وقد طالبت جميعة  الكتاب السياحيين بضرورة تبني مبادرات لتوضيح الحقائق امام المحررين السياحيين حتي يتسني توصيل المعلومات الصحيحة.

تعليقات الفيس بوك

مقالات ذات صله

فيديو جديد
{your player/game iframe code}
Note: Please adjust the width and height according to your player/game frame.