facebook_right

سلطان بن أحمد القاسمي يلتقي وزير السياحة الكيني ومساعد الوزير المصري

أكد الشيخ سلطان بن أحمد القاسمي رئيس هيئة الإنماء التجاري والسياحي بالشارقة أهمية العلاقات التي تربط إمارة الشارقة بدول القارة الإفريقية على جميع المستويات وبمختلف القطاعات.

وقال الشيخ سلطان بن أحمد خلال لقاءاته مع ” نجيب بالالا “وزير السياحة الكيني والوفد المرافق له و” هشام زعزوع “مساعد  وزير السياحة المصري “محمد سعد عبيد” سفير جمهورية مصر العربية لدى الدولة على هامش مشاركة إمارة الشارقة في معرض سوق السفر العربي “الملتقى 2009” ان إمارة الشارقة تعتمد أطرا جديدة لتعزيز الشراكة الاقتصادية بينها وعدد من الدول الإفريقية مؤكدا أهمية ومتانة القطاعات الاقتصادية في الشارقة والإستراتيجيات التي وضعتها حكومة الامارة لتعزيز الشراكات الاقتصادية محليا وإقليميا وعالميا.

وأشاد الشيخ سلطان بن أحمد بسرعة تطور العلاقات بين الشارقة وعدد من الدول الإفريقية مؤكدا ان حرص الهيئات والمؤسسات الإماراتية على تعزيز الشراكة الإقتصادية وتحديدا على مستوى قطاعات السياحة والتجارة يعكس هذا التطور وأهمية الاستثمار المتبادل لتعزيز هذه العلاقات ونقلها إلى مستوى الشراكة الحقيقية علاوة على ان العلاقات الأفريقية الإماراتية تعتبر من العلاقات الوطيدة على المستوى الاقتصادي.

وتركزت اللقاءات التي عقدها الشيخ سلطان بن أحمد القاسمي مع الوفدين الكيني والمصري على عرض مقومات الجذب التي تميز الشارقة عن سواها .

وأشار رئيس هيئة الإنماء التجاري والسياحي إلى أن أهم الأسباب التي تدفع السياح للقدوم إلى الشارقة ما تتمتع به الإمارة من عوامل جذب ثقافي وتراثي يميزها عن سواها في المنطقة والعالم.

وقال ان من أبرز الأسباب التي تدفع المستثمرين نحو الاستثمار في مشاريع مختلفة بالإمارة هي الاستفادة من المناخ الاستثماري المشجع والتسهيلات التي تقدمها بعدما تمكنت حكومة الشارقة من تشييد بنى تحتية متطورة ووضع قوانين شفافة ساهمت في جذب إستثمارات كبيرة للإمارة .

ونوه الشيخ سلطان بن أحمد القاسمي الى ان الشارقة تتمتع بعلاقات استثمارية متينة مع العديد من دول المنطقة والعالم وان إطلاق المشاريع الكبرى والنوعية فيها يشكل دليلا واضحا على رغبة المستثمرين من مختلف أنحاء العالم في الاستفادة من الفرص الاستثمارية في الإمارة التي تعمل على إزالة المعوقات من أمام المستثمرين وتحسين مناخ الإستثمار وتقديم المزيد من التسهيلات والخدمات النوعية لدعم الاستثمار في مختلف القطاعات.

تعليقات الفيس بوك

مقالات ذات صله