سياحة الجزائر تبرز وجهاتها المختلفة فى معرض بورصة برلين

عرضت سياحة الجزائر التي شاركت في الطبعة ال51 للبورصة الدولية للسياحة لبرلين

 

 

الجزائر “المسلة”….. عرضت سياحة الجزائر التي شاركت في الطبعة ال51 للبورصة الدولية للسياحة لبرلين المنظمة بألمانيا من 8 الى 12 مارس جميع الجوانب السياحية و الثقافية من أجل ترقية وجهة الجزائر.

 

و استنادا الى بيان لوزارة الشؤون الخارجية  شاركت في هذه الطبعة 15 وكالة عمومية و خاصة بقيادة الديوان الوطني للسياحة ببرنامج ثري أبرز القدرات السياحية التي تزخر بها الجزائر إضافة إلى تنوع تراثها الثقافي بحسب واج.

 

وعليه تم عرض ومضات اشهارية حول المواقع السياحية التي تزخر بها  الجزائر على مستوى جناح مساحته 100 متر مربع.

 

كما تم عرض مطويات و أقراص مضغوطة بالانجليزية و الألمانية بهدف ترقية وجهة الجزائر.

 

و تم بهذه المناسبة أيضا توزيع دعائم اشهارية على المهنيين و الجمهور أيضا.

 

وتمت برمجة يوم 9 مارس “يوما للجزائر” خلال هذه التظاهرة.

 

و قد تميز الجناح الجزائري أيضا بحضور فنانين اثنين أبرزا من خلال إبداعهما الجوانب الأخرى لوجهة الجزائر.

 

وعرض الحرفي نصر الدين سمروني الذي تمكن عبر أعماله من الجمع بين الحداثة و الأصالة منتجات جلدية .

 

مزينة بأشكال الارابيسك و العربية و الترقية و الامازيغية مصنوعة باليد.

 

كما تم عرض مجوهرات تقليدية بفضل مختلف القطع التي قدمها الحرفي رشيد حاج رابية.

 

الذي منح هو الآخر للجمهور النسوي فرصة الوشم بالحناء.

 

قصص

 

و من جانبها كانت الفنتازيا و الأحلام على موعد مع هذه التظاهرة حيث تمكن ناصر أسيفال  قاص جزائري مقيم بمدينة شتوتغارت من اخذ الجمهور في رحلة سحرية بتقديم قصص مستوحاة من التراث الجماعي الجزائري باللغة الألمانية تتخللها في بعض المرات بعض الأمثال باللهجة العامية ليبرز تجسيد الكرم و حسن الضيافة اللذين يتميز بهما الشعب الجزائري.

 

جدير بالذكر، أن البورصة الدولية للسياحة ببرلين التي تسجل أكثر من 10000 عارض يمثلون 184 بلدا تعد احد أكبر التظاهرات السياحية عبر العالم.

 

كما تعتبر فضاء  لتبادل التجارب والخبرات التي تسمح للزوار باكتشاف الفرص التي تقترحها مختلف الوجهات السياحية.

تعليقات الفيس بوك

تعليقات

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله