facebook_right

سياحة الجزائر تعلن بدء انطلاق موسم السياحة الصحرواية لعام 2008

عقب اعلانه بدء الموسم السياحى الصحرواى رسميا بالجزائر 2008..أكد وزير تهيئة الاقليم والبيئة والسياحة شريف رحماني على ضرورة تحسين وترقية المقصد السياحي الجزائري لاسيما بالمناطق الصحراوية. وقد تم بمناسبة افتتاح هذا الموسم الذي ستحتضنه ولايتا تامنراست وجانيت التوقيع على اتفاقية ثلاثية ما بين الوزارة المعنية و المدير العام لشركة الخطوط الجوية الجزائرية بو عبد الله وحيد والمدير العام لوكالة “بوان افريك” الفرنسية فريند موريس تهدف إلى تنسيق العمل لتحسين الوجهة السياحية الجزائرية خاصة بمناطق الجنوب.


و أوضح رحماني ان الموسم السياحي الصحراوي لهذه السنة قد خصص لاعطاء دفع لمنطقتين معروفتين بالثروات الثقافية والطبيعية والتاريخية التي تزخران بها.


الصحراء الجزائرية


في هذا الإطار ستنظم خلال هذا الموسم بالمنطقتين المذكورتين جولات سياحية لاكتشاف ثرواتهما السياحية.


وأبرز الوزير اهمية تحسين مرافق الايواء والاستقبال من خلال تأهيل الفنادق ومراكز الايواء مشيرا إلى انه سيتم خلال السنة الجارية تأهيل حوالي ثمانية فنادق بالمناطق الصحراوية من بينها فندق الرستميين بغرداية وكذا بناء حوالي 5 قرى سياحية جديدة ذات امتياز.

ودعا رحماني كل الجهات الفاعلة إلى تنسيق الجهود لترقية النشاط السياحي مشيرا إلى تحسين وسائل النقل ومختلف الخدمات وترقية استراتيجية التسويق لجلب السواح وانشاء سوق سياحية دائمة على المستويين الوطني والدولي. ولن يتحقق ذلك حسبه الا بارساء “شراكة دائمة ومتينة” مع المعنيين من خلال وضع منهجية عمل منظمة ودائمة مشيرا في هذا الإطار إلى المخطط المدير لتهيئة السياحة لافاق 2025 وكذا إلى الاستراتيجية الوطنية للنهوض بالسياحة.

كما أبرز رحماني أهمية دعم التعاون السياحي مع فرنسا خاصة وان حوالي 33 بالمئة من السواح الاجانب الذين يقصدون الجزائر يأتون من هذا البلد.


 شريف رحمانىمن جهة أخرى دعا الوزير وكالات الاسفار والسياحة وشركات وسائل النقل لاسيما الجوية منها إلى وجوب دعم العمل السياحي من خلال تنسيق الجهود وتحسين الخدمات. وذكر المدير العام لشركة الخطوط الجوية الجزائرية بو عبد الله وحيد من جهته بالدور الذي تقوم به شركته لترقية مقصد الجزائر السياحي من خلال توفير النقل لاسيما في المناطق المعزولة والنائية.

و أعلن بوعبد الله بالمناسبة انه سيتم في الاسبوع الاول من شهر نوفمبرالمقبل تدشين خط جوي جديد ودائم يربط بين باريس وتامنراست. .،واعتبر أن ارضاء الزبون يعد الانشغال الاول لمؤسسته مشيرا إلى استفادة حوالي 2850 موظف من مديرية التجارة من تكوين حول المجال السياحي.


أما المدير العام ل”بوان افريك” فقال ان وكالته التي تتوفر على 9 طائرات تعمل على ترقية مقصد بلدان افريقيا من بينها الجزائر..وأكد ان من بين اهداف وكالته ايضا المساهمة في خلق مناصب شغل في المناطق الصحراوية و المعزولة وتقديم خدمات انسانية.

وللإشارة فان الافتتاح الرسمي للموسم السياحي الصحراوي كان من المقرر ان يجري بغرداية الا ان انطلاق النشاطات السياحية بهذه الولاية أجل إلى شهر فيفري المقبل نظرا للفيضانات التي شهدتها المنطقة مؤخرا.


المصدر : وكالات

تعليقات الفيس بوك

تعليقات

مقالات ذات صله