facebook_right

سياحة دبى تبحث إطلاق مبادرات ترويجيه جديدة للامارة

دبى – عبير احمد 


 ضمن اللقاءات المستمرة مع القطاع السياحي عقدت دائرة السياحة والتسويق التجاري بدبي اجتماعا مع ممثلي القطاع السياحي في الإمارة من منشآت فندقية وشركات سياحية وغيرها. واستهدف الاجتماع بحث إطلاق مبادرات تسويقية جديدة للترويج للإمارة حتى نهاية العام وذلك للمحافظة على نسب الإشغال المرتفعة التي تحققت خلال شهري يناير وفبراير من هذا العام وكذلك المساهمة في جذب المزيد من السياح والزوار من مختلف إنحاء العالم وخاصة من دول مجلس التعاون من خلال تقديم عروض متنوعة تتضمن ميزة تنافسية .


وقال بن سليّم إن الفترة المقبلة سوف تشهد إطلاق العديد من البرامج والمبادرات التي تساهم في استمرار زيادة عدد الزوار ونسب إشغال الفنادق . وتقرر خلال الاجتماع الموافقة على تقديم أفضل العروض والأسعار لجذب المزيد من السياح والزوار خلال أشهر الصيف وذلك في إطار التعاون بين القطاعين العام والخاص، مؤكدا أنه سيتم عقد اجتماع قريبا للإعلان عن هذه المبادرات.


وأشار إلى أن ما دفعنا للقيام بمبادرات جديدة هو النجاح الذي تحقق بعد المبادرات التي أطلقتها الدائرة في بداية هذا العام وساهمت في رفع نسب الإشغال خلال شهري يناير وفبراير. وكانت دبي قد حققت تقدما ونموا كبيرا كوجهة سياحية متميزة وكمركز لسياحة الأعمال والترفيه ، حيث بلغت العائدات الفندقية في الإمارة بنهاية العام الماضي 15 مليارا و25 مليون درهم فيما ارتفعت الغرف الفندقية خلاله ارتفاعا كبيرا.


 وهذه النتائج التي تحققت خلال العام الماضي مشجعة للغاية وتعكس حيوية وقوة السياحة في دبي التي تشهد نموا كبيرا. وقد بلغ عدد نزلاء المنشآت الفندقية في دبي بنهاية العام الماضي 6 ملايين و996 ألفا و449 نزيلا مقابل 6 ملايين و951 ألفا و798 نزيلا خلال عام 2007 .


 وفي عام 2004 بلغ عدد النزلاء 4,5 ملايين نزيل ارتفع في العام التالي 2005 إلى 6. 16 ملايين نزيل . وبلغت العائدات الفندقية في دبي العام الماضي 15 مليارا و25 مليون درهم بزيادة قدرها 15% عن العام الأسبق 2007 الذي بلغت فيه العائدات 13 مليارا و26 مليون درهم محققة زيادة قدرها 4,22% عن عام 2006 .


 وارتفع عدد الغرف الفندقية في العام الماضي 2008 بنسبة 15. 9% حيث بلغ عددها 49 ألفا و598 غرفة وفي عام 2007 بلغ عدد الغرف الفندقية 42 ألفا و807 غرف بزيادة قدرها 4. 8% عن عام 2006.


وتستمر حكومة دبي في اتخاذ خطوات للرقي بالسياحة في الإمارة باعتبارها مصدرا هاما من مصادر الدخل في الإمارة حيث تساهم السياحة بنسبة 19% إسهاما مباشرا في إجمالي الناتج المحلي للإمارة كما تساهم بنسبة 32% إسهاما غير مباشر خلال عام 2008 .


كذلك ساهمت المبادرات التسويقية التي قامت بها دائرة السياحة في زيادة نسب إشغال الفنادق مع بداية عام 2009 ، ففي الأسبوع الأخير من شهر فبراير الماضي بلغ متوسط نسب إشغال فنادق الخمس نجوم الشاطئية 95%.


وقامت الدائرة بالعديد من المبادرات التسويقية بالتعاون مع القطاع السياحي في الإمارة من بينها تخفيض أسعار الغرف بنسبة بلغت 40% إلى جانب تقديم خدمات أخرى مجانية وقد ساهمت هذه الخطة في ارتفاع نسب الإشغال.


 ومن بين أهم الخطط التسويقية التي تنظمها الدائرة لتسويق دبي وترويج عوامل الجذب السياحي فيها حملة «اكتشف المزيد في دبي» والتي تنظمها حاليا بالتعاون مع طيران الإمارات ومجموعة من الفنادق والشركات السياحية والتي تستضيف بموجبها نحو 2000 من ممثلي كبرى الشركات السياحية ورجال الصحافة والإعلام من نحو 50 دولة في زيارات تعريفية يتعرفون خلالها على عوامل الجذب السياحي للإمارة والمشروعات الجديدة فيها والخدمات والتسهيلات التي تقدمها للمستثمرين ورجال الأعمال .

تعليقات الفيس بوك

مقالات ذات صله