facebook_right

سياحة دبى تسعى لاستقطاب الحركة اليابانية فى طوكيو

التقى وفد من دائرة سياحة دبي مع مسؤولي قطاع السياحة والسفر في اليابان لتعزيز التبادلات والنشاطات الثنائية والمشاريع التسويقية ..وقال محمد خميس بن حارب المدير التنفيذي لقطاع العمليات والتسويق في دائرة السياحة بدبي في تصريح لـ /وام/ ان الوفد التقى مع الشركات السياحية ووسائل الإعلام المحلية لمناقشة الأمور المتعلقة بالسياحة في دولة الامارات العربية المتحدة بشكل عام وامارة دبي بشكل خاص بهدف تفعيل الفعاليات السياحية الثنائية والحركة السياحية بين البلدين.



وشملت الإجتماعات مسوؤلي الشركات السياحية الكبرى في اليابان مثل مكتب اليابان للسياحة التي تعتبر أكبر شركات اليابان في إرسال السياح إلى دبي. وركزت النقاشات سبل تنشيط السياحة في دبي وزيادة عدد اليابانيين في موسم الصيف والأعياد المقبلة والفعاليات التسويقية التي ستشهدها الدولة.

وقدم الوفد للمسؤولين اليابانيين شرحاً عن مختلف الفعاليات التي ستقام في دبي وبينها العروض التسويقية التي أعلنتها الفنادق بحسومات ومزايا إضافية.

ونوه إلى أن اليابانيين لاحظوا بأن الفترة المقبلة تعتبر مثالية لتوجه السياح إلى دبي نظراً لارتفاع قيمة الين الياباني بمايزيد من عائدات التسوق والإقامة بنفس ميزانية السفر التي يرصدونها بالعملة اليابانية..

كما أن العروض الترويجية ووجود عدد كبير من الغرف الفندقية باسعار أرخص ولفترة حجوزات أطول ستساعد على جذب المزيد إلى السياح إلى دبي.

وعن تأثيرات الأزمة على توجهات السياح اليابانيين ولا سيما إلى الامارات ودبي ..قال بن حارب بأن الإنطباع العام الذي لاحظته هنا هو عدم وجود إنطباع سلبي عن دبي لدى السياح اليابانيين من الناحية السياحية حيث أنها مازالت تمثل طابعاً مميزاً جذاباً بما تتميز به من خدمات متطورة وبنية تحتية متكاملة ومعالم فريدة.

وأضاف بأن الصعوبات التي تمنع زيادة ملحوظة في عدد السياح كانت ومازالت عدم توفر رحلات إضافية جوية إلى دبي ولكن زيادة الرحلات في الفترة المقبلة مع إقلاع طيران الإتحاد إضافة إلى طيران الامارات سيساعد بالتأكيد على توجه عدد إضافي من الزوار اليابانيين إلى الأمارات ودبي.

وتم الإتفاق على دعوة ممثلين عن شركات السياحة والسفر اليابانية إلى دبي للإلتقاء بنظرائهم الاماراتيين وإقامة ورشات عمل ومنتديات لوضع استراتيجيات جديدة تناسب الفترة المقبلة لتعزيز السياحة اليابانية إلى الامارات .

تعليقات الفيس بوك

مقالات ذات صله