facebook_right

سياحة دبي تحصل على جائزة هيئة جوائز السفر البريطانية في بورصة لندن

أعلنت دائرة السياحة والتسويق التجاري بدبي اليوم أن مكتبها في المملكة المتحدة وإيرلندة حصل على جائزة “أفضل مكتب للترويج السياحي” التي تمنحها الهيئة سنويا وذلك خلال مشاركة الدائرة في الفعاليات الحالية لمعرض سوق السفر العالمي 2009 بلندن وقالت الدائرة أن أهمية هذه الجائزة تأتي لكونها نتيجة استطلاع آراء ممثلي كبرى الشركات السياحية وخبراء السياحة في السوق البريطاني كما أنها تعتبر مؤشرا مهما لقياس الرأي العام السياحي حول أداء المكاتب السياحية في المملكة المتحدة.




وتعد جوائز السفر البريطانية أضخم برنامج للجوائز في المملكة المتحدة وتستهدف منح الجائزة لأفضل المكاتب السياحية وتحظى باعتراف المحترفين في القطاع السياحي والمتخصصين في هذا المجال إذ باتت تعرف باسم “جوائز الأوسكار” في القطاع السياحي .

ونوهت الدائرة بأن حصول مكتب سياحة دبي في المملكة المتحدة على هذه الجائزة في أعقاب حصوله على جائزة أفضل مكتب سياحي في سبتمبر الماضي من مجلة تريد ترافيل جازيت “تي تي جي” الشهيرة وهي الجائزة التي تعتمد في منحها على أصوات وكلاء السفر البريطانيين وقرائها المتخصصين في هذا المجال.

وقال  خالد أحمد بن سليم مدير عام دائرة السياحة والتسويق التجاري بدبي أن حصول الدائرة ممثلة في مكتبها بالمملكة المتحدة إيرلندة على اعتراف من صانعي القرار والمتخصصين والمهتمين في القطاع السياحي البريطاني مدعاة للفخر والاعتزاز من قبل جميع العاملين في دائرة السياحة.




وأشار إلى أن هذه الجوائز تمثل حافزا لدائرة السياحة لتقديم خدمات أفضل سواء للشركات السياحية أم للسياح أنفسهم خاصة في السوق البريطاني الذي يعد أسوق الأهم بالنسبة لدبي من حيث عدد السياح ونزلاءالفنادق.

وأكد ابن سليم أن حصول مكتب الدائرة على جائزتين كأفضل مكتب للترويج السياحي في بريطاني في أقل من شهرين إنجاز حقيقي ضخم لدائرة السياحة ومكتبها في لندن.

وأشاد بجهود فريق العمل في هذا المكتب برئاسة إيان سكوت الذي تسلم الجائزة الأخيرة في حفل عشاء خاص بهذه المناسبة حضره أكثر من ألف شخصية من الخبراء والمحترفين في القطاع السياحي ببريطانيا.

وأوضح سكوت أن لجنة التحكيم في هذه الجائزة راجعت أداء مكاتب الترويج السياحي في بريطانيا واختارت مكتب دائرة السياحة والتسويق التجاري بدبي في لندن للفوز بهذه الجائزة التي تعد المرة الأولى التي يفوز بها بالجائزة .

ولفت إلى أن اعتراف القطاع السياحي البريطاني بالأداء المتميز لمكتب سياحة دبي في غاية الاهمية لأنه يرفع من أسهم السياحة في الإمراة ويحسن من صورة الدائرة في هذا السوق المهم خاصة في تلك الاوقات العصيبة التي يمر بها قطاع السياحة والسفر في العالم.




وقامت شركة دلويت ال ال بي الشهيرة بتدقيق جمع الاصوات التي شاركت في منح الجائزة حتى نهاية سبتمبر الماضي للتأكيد على أن جوائز السفر البريطانية تتمتع المصداقية والشفافية والاستقلالية والسمعة الطيبة وتبدأ اجراءات منح هذه الجائزة بتلقي الترشيحات من أول ابريل حتى 16 يونيو من العام والاطلاع على أداء مكاتب الترويج السياحي المشاركة واختيار أفضلها لكي تخضع لعملية التصويت التي تبدأ في شهر يوليو.

ويبلغ عدد فئات الجائزة نحو سبعين فئة تتراوح بين الخبرة في مجال العطلات والنقل والوجهة السياحية المفضلة والسياحة البحرية وخدمة العملاء والاقامة وغير ذلك.

وبلغ عدد الأصوات التي شاركت في هذه الجائزة العام الماضي 90 ألف صوت وبالتالي تعد من أفضل جوائز السياحة والسفر في المملكة المتحدة حاليا.

تعليقات الفيس بوك

تعليقات

مقالات ذات صله