facebook_right

سياحة دبي تعلن عن فعاليات الملتقى الرمضاني الثامن تحت شعار "رمضان غيرني"

أعلنت دائرة السياحة والتسويق التجاري بدبي برنامج فعاليات الملتقى الرمضاني الثامن اليوم بحضور كبار المسؤولين في الدائرة و اللجنة المنظمة للملتقى والشركات والمؤسسات الراعية للحدث وقال خليفة الفلاسي رئيس فريق عمل الملتقى أن الدائرة رغبت في أن يكون الملتقى الرمضاني للعام الحالي مميزا شكلا ومضمونا لذلك تم أختيار نخبة من الدعاه المتميزين على مستوى الوطن العربي والاسلامي لتقديم سلسلة من المحاضرات والندوات التي تعالج الكثير من القضايا والمفاهيم التي يحتاج إليها المسلم خاصة في ظل الظروف المالية والإقتصادية التي يمر بها العالم حاليا.





وأضاف أن حرص دائرة السياحة والتسويق التجاري على إقامة الملتقى الرمضاني الثامن بشكل أكثر تميزا وإبداعا يتناسب مع التميز الذي حققته امارة دبي في جميع المجالات يؤكد استمرار مسيرة العطاء والتقدم التي تعيشها دبي وقدرتها على مواجهة التحديات ومواصلة صناعة الأحداث المميزة في شتى المجالات.


وذكر أن الملتقى الرمضاني الثامن يقام هذا العام تحت شعار “رمضان غيرني” الذي اختير بعد دراسة متعمقة لعدد من الاقتراحات التي قدمت في هذا الشأن حيث حرصت اللجنة المنظمة للملتقى على اختيار الموضوعات التي يحتاج إليها الانسان المسلم وتساهم في نشر رسالة الاسلام بيسر وسماحة.

وقال أن اختيار هذا الشعار يظهر حرص الملتقى على التفاعل مع قضايا المسلمين وسعيها لتغير أوضاعهم إلى أفضل حال من خلال الحث على التسمك بتعاليم الدين الحنيف ومعالجة قضاياهم.


                                              

وأشار إلى أن الملتقى لم يعد مجرد محاضرات دينية بل حدث سنوي تنتظره الجماهير من معظم الدول لحضور الفعاليات والانشطة والاستمتاع بالأجواء الرمضانية في دبي كما أنه أصبح أحد وسائل الجذب السياحى المهمة لإمارة دبي بفضل التنظيم المتميز واختيار الموضوعات التي يحتاجها الانسان والفعاليات المتنوعة والاجواء الرمضانية وأصبح منارة للثقافة والمعرفة والتوجيه والارشاد التوعية المجتمعية.

وذكر أن الملتقى الثامن سيشهد فعاليات جديدة ومميزة إلى جانب الندوات والمحاضرات الدينية من بينها “ركن المرأة والطفل” الذي يقام بالتعاون مع وزارة الشؤون الاجتماعية لعرض منتجات الأسر المنتجة بأسعار تنافسية لزوار الملتقى كما حرصت شرطة دبي على تقديم مجموعة من البرامج المتميزة للصغار والكبار تهدف إلى التوعية المرورية وغرس القيم والسلوكيات التي يجب أن يتحلى بها الانسان المسلم حتى يكون قدوة ومثلا يحتذى لغيره

تعليقات الفيس بوك

مقالات ذات صله