facebook_right

سياحة فلسطين تبحث تنشيط السياحة الدينية من روسيا

بحث وكيل وزارة السياحة والآثار الفلسطينية  د.مروان طوباسي مع نائب رئيس مجلس الإفتاء الروسي لشؤون العلاقات الدولية الشيخ روشان عباسوف سبل تنشيط السياحة الدينية إلى فلسطين..جاء ذلك خلال لقاء د.طوباسي مع عباسوف، اليوم، في مقر مجلس الإفتاء في العاصمة الروسية موسكو، بحضور نائب سفير فلسطين لدى روسيا الاتحادية د. فائد مصطفى، ومدير التسويق بالوزارة ماجد اسحق.

ورحب الشيخ عباسوف بوكيل الوزارة والوفد المرافق له، ناقلا لهم تحيات رئيس مجلس الإفتاء الروسي الشيخ راوي عين الدين وتقديره الكبير للشعب الفلسطيني وقيادته، وللرئيس محمود عباس.

وأكد وقوف مسلمي روسيا الاتحادية إلى جانب حق الشعب الفلسطيني بالحرية والاستقلال وإقامة الدولة المستقلة وعاصمتها القدس الشريف.

من جانبه عبر د. طوباسي عن تقدير  الرئيس، والقيادة الفلسطينية، والشعب الفلسطيني وسلطته الوطنية، للدور الهام الذي يضطلع به مجلس الإفتاء في روسيا الاتحادية، برئاسة الشيخ عين الدين ودعواته المتواصلة لتعميق الحوار بين الأديان، ونشر أفكار التسامح والتعايش وتضامنه المطلق مع الشعب الفلسطيني.

ووضع طوباسي نائب رئيس مجلس الإفتاء في روسيا الاتحادية بصورة الأوضاع التي يعيشها الشعب الفلسطيني بسبب استمرار الاحتلال، وتصاعد وتيرة الاستيطان، ومحاولات تهويد القدس.


الاقصى وقبة الصخرة اماكن مقدسة




وطالب مسلمي روسيا بالانفتاح بشكل أكبر على فلسطين من خلال زيارة الأماكن المقدسة والمعالم التاريخية والتراثية، بتفعيل السياحة الدينية والثقافية إلى الأراضي الفلسطينية الأمر الذي سيكون له نتائج هامة وايجابية على كافة المستويات الاقتصادية والسياسية واستكمال لفريضة الحجيج الديني.

واتفق الجانبان على البدء بتحضير زيارة لوفد من مجلس الإفتاء الروسي إلى فلسطين لزيارة الأماكن المقدسة، والتوقيع في وقت قريب على مذكرة للتعاون بخصوص السياحة الدينية.

يذكر أن الأشهر الأخيرة شهدت ارتفاعا في وتيرة السياحة الروسية الوافدة إلى فلسطين، حيث وصل حجمها منذ بداية العام الحالي إلى 180 ألف سائح.

تعليقات الفيس بوك

مقالات ذات صله