facebook_right

سياحة مسقط تصنف ضمن افضل عشرة مقاصد سياحية فى العام القادم

مسقط – المسلة


صنف الدليل السياحي العالمي «لونلي بلانيت» السلطنة مجددا ضمن قائمة الدول العشر المفضلة لدى سياح العالم للعام القادم، وكشف الدليل في طبعته الخاصة بعام 2009 عن توقعاته لأفضل عشر دول على مستوى العالم لقضاء أمتع الاجازات خلال العام الجديد ومن بينها السلطنة. يذكر ان التقرير يقوم باعداده والكتابة فيه كوكبة من أفضل الكتاب والخبراء في مجال السفر، ومن خلال المعلومات الموثوقة وشغف طاقم العمل في اكتشاف الوجهات والأميال المقطوعة بواسطة مؤلفي دليل «لونلي بلانيت»، فقد نجح الدليل بالتالي في تحديد وجهات مميزة تأخذ المسافرين لزيارة أكثر المقاصد السياحية جذبا وإثارة في تجربة لا تنسى.
    وحول هذا الموضوع يقول أسامة بن كريم الحرمي مدير دائرة الاتصالات التنفيذية والاعلام في الطيران العماني،ان ذلك يعد بمثابة وسام جديد تتقلده صناعة السياحة في السلطنة، حيث نشرت وسائل الاعلام المختلفة وكذلك المواقع المتخصصة والاخبارية حول العالم بشكل موسع، بالإضافة إلى عدد من الوكالات الاخبارية العالمية خلال شهر أكتوبر الماضي التي تناولت خبر صدور الدليل، ومنوهة عن الوجهات السياحة العشرة الأهم لعام .2009 .


    وتناول الدليل السياحي لونلي بلانيت أهم الوجهات والمقومات السياحية لعدد 850 من وجهات السفر على مستوى العالم، لتضم أسماء ورحلات وتجارب سفر متنوعة، بالإضافة إلى العديد من التفاصيل الدقيقة. يتضمن الدليل كذلك 165 صورة تجسد روعة المواقع المقترحة لتشويق وحث السياح لزيارة تلك الاماكن.


     صدر الدليل السياحى الذي يحمل عنوان «الأفضل للسفر عام 2009» عن دار النشر الأسترالية البريطانية الأمريكية «لونلي بلانيت» والتي تعد مرجعا في مجال الإصدارات السياحية الموثوقة في العالم. وأوضح الحرمي أن هيئة الاذاعة البريطانية أصبحت تمتلك الحصة الأكبر من أسهم الشركة الأن وبالتالي تقوم بادارتها، واليوم «لونلي بلانيت» تتنتشر مكاتبها في كل من ملبورن، لندن، وأوكلاند، مع أكثر من 500 من الموظفين و300 من اكفأ الكتاب المتخصصين وتشتهر «لونلي بلانيت» بتوفيرها لأحدث الخرائط والالتزام بتقديم أدق وأفضل المعلومات للمسافرين.


                                             


وأكد مدير دائرة الاتصالات التنفيذية والاعلام في الطيران العماني ان عام 2008 يعد من الأعوام السياحية الناجحة في السلطنة، كما توقع له أن يكون خبراء السفر والجهات المتخصصة الدولية، حيث كانت قد رشحت السلطنة أيضا كمقصد سياحي واعد ومهم لعام .2008 وعلى سبيل المثال وليس الحصر، ذكر الحرمى قائمة «فوج» أوراكل العالمية لعام 2008 والتي تعد أحد أهم المراجع في مجال تصنيف التميز والرقي في مجالات الصناعات المختلفة، والتي أدراجت عمان في قائمتها الشهيرة حصريا كونها الوجهة السياحية المتميزة التي يوصي بها الموقع. وقالت في قائمتها الشهيرة من أن السلطنة بلد يلمع نجمه في سماء السياحة، وبات يجتذب عشاق السياحة الطبيعية ويذخر بالوديان الخضراء والأسواق المتنوعة والثقافة الغنية. لقد أصبحت السلطنة قبلة السياحة الطبيعية، حيث يمكنك اكتشاف صحاريها الشاسعة وآثار مدنها القديمة الأثرية والاستمتاع بمناخها الشتوي المعتدل. وعلى عكس جارتها الشهيرة دبي، فانها غير مكتشفة نسبيا مع تميزها بطقس مدهش أثناء فصل الشتاء وجبال شامخة وصحارى شاسعة مدهشة وآثار مدن قديمة وألف ونيف ميل من الشواطئ البكر.

تعليقات الفيس بوك

تعليقات

مقالات ذات صله