facebook_right

طيران الإمارات تحصل على لقب "ناقلة العام 2011"

حصلت طيران الإمارات على لقب “ناقلة العام 2011” من مجلة “إير ترانسبورت وورلد” الأميركية وهو اللقب الذي يعد واحدا من أهم الألقاب في صناعة الطيران العالمية ،وقد تسلم تيم كلارك رئيس طيران الإمارات الجائزة خلال الحفل الذي أقيم مساء أول أمس في العاصمة الأميركية واشنطن.

وقال تيم كلارك أنه رغم أن الشركة قد واجهت الكثير من التحديات خلال السنوات القليلة الماضية إلا أنها وفرت أعلى معايير الخدمات الجوية وراحة المسافرين والكفاءة التشغيلية وأضاف أن هذه الجائزة تعد دليلاً واضحاً على التزام الشركة بتقديم أفضل الخدمات مشيرا إلى أن الشركة تواصل توسيع شبكتها العالمية بهدف توفير مزيد من الفرص أمام عملائها لاكتشاف العالم انطلاقاً من دبي.

وقال بيري فلينت رئيس تحرير مجلة ” إير ترانسبورت وورلد ” أن هناك 125 ناقلة عالمية تقدم خدماتها إلى دبي وأن شبكة خطوط طيران الإمارات لا تستقطب الركاب للسفر من دولة الإمارات فقط بل من أوروبا وآسيا وأفريقيا وأمريكا الشمالية بسهولة حيث تحظى خدماتها بتقدير بالغ وتوفر رحلات متابعة بسلاسة ويسر عبر دبي.

وأضاف أن نجاح طيران الإمارات يكمن في استثماراتها المتواصلة لتقديم أفضل الخدمات ليس على الدرجتين الأولى ورجال الأعمال فحسب وإنما كذلك في الدرجة السياحية .

وقال أن قرار منح طيران الإمارات لقب ناقلة العام جاء تقديراً لالتزامها المطلق بقوانين السلامة والكفاءة التشغيلية بالإضافة إلى خدماتها الفريدة المقدمة للعملاء وأدائها المالي المتيمز بما في ذلك الأرباح السنوية المتواصلة التي حققتها طوال السنوات الـ 26 الماضية.

وأضاف أن طيران الإمارات قد واصلت نموها منذ انطلاق عملياتها في عام 1985 لتصبح واحدة من أكبر وأكثر الناقلات ديناميكية في العالم مساهمة في جعل دبي مقراً حيوياً لصناعة السفر الجوي العالمي مشيرا إلى طيران الإمارات تعد كذلك رائدة في تطوير المسارات الجوية التي تسهم في توفير الوقود وتقليل انبعاثات غاز ثاني أكسيد الكربون وقال أن هذه الإنجازات مجتمعة حققت للناقلة حصوله على أكثر من 400 جائزة دولية.

ولم يقل معدل نمو طيران الإمارات عن 20 في المائة وواصلت منذ تأسيسها تحقيق أرباح متصاعدة على مدى السنوات الـ 26 الماضية على الرغم من استقلالها التام وعدم تلقيها أي دعم مالي حكومي وقد سجلت الناقلة أرباحاً عن السنة المالية 2009/2010 بلغت 5ر3مليارات درهم “964 مليون دولار” ونقلت 5ر27 مليون راكب.

وتسير طيران الإمارات خدماتها حالياً إلى 111 وجهة في 66 دولة عبر أوروبا وأميركا الشمالية والجنوبية والشرق الأوسط وأفريقيا وشبه القارة الهندية ومنطقة المحيط الهادي.

وأطلقت الناقلة خدمة جديدة إلى مدنية البصرة العراقية في 2 فبراير الجاري وأعلنت عن عزمها بدء خدمات أخرى إلى جنيف في أول يونيو القادم وكوبنهاغن في أول أغسطس القادم .

تعليقات الفيس بوك

مقالات ذات صله