facebook_right

على مسئولية بورسلى : انشاء هيئة لسياحة الكويت قريباً

الكويت " المسلة" — اكدت وزيرة التجارة والصناعة الكويتية  د.أماني بورسلي ان هيئة السياحة الكويتية ستخرج للنور قريبا، وأضافت بورسلي في تصريحات صحافية على هامش افتتاح فندق ميسوني الكويت مساء أول أمس " الاربعاء " ان افتتاح مثل هذا الفندق في الكويت يعتبر خطوة مهمة خاصة ان الكويت مقبلة على خطة التنمية التي تهتم بالسياحة، مشيرة الى ان افتتاح فنادق مماثلة يعمل على تشجيع السياحة في الكويت وتشجيع القطاع الخاص على النمو، مشيرة الى الانجاز الذي حققه القطاع الخاص الكويتي ممثلا في شركة التجارية العقارية.

وبسؤالها عن مشروع مثل فندق ميسوني هل يشجع سيدات الأعمال في الكويت على تنفيذ مشاريع مشابهة قالت وزيرة التجارة ان المرأة الكويتية أثبتت نجاحها في كثير من المشاريع وأنه بإمكانها تحقيق النجاح في هذا المجال.

وأعربت بورسلي عن سعادتها بالفندق الجديد على اعتبار انه مشروع ينعش السياحة في الكويت، مشيرة الى ان الكويت بحاجة الى مشاريع أخرى من هذا النوع يشعر بها المواطنون والقادمون إلى الكويت بشكل عام.

وأشادت بالذوق الرفيع لتصاميم الفندق خاصة انه يعتبر ثاني فرع على مستوى العالم، معربة عن سعادتها بأن اختيار مجموعة «ريزيدور» التي تعتبر واحدة من أكبر الشركات الفندقية في العالم على الكويت لإنشاء الفرع الثاني لفنادق ميسوني فيها.

وهنأت بورسلي شركة التجارية العقارية على افتتاح الفندق، معربة عن أملها في افتتاح أفرع اخرى لفندق ميسوني في الكويت وخارجها.

تجدر الاشارة الى ان مجموعة فنادق «ريزيدور» التي تعتبر واحدة من الشركات الفندقية الأسرع نموا في العالم، قامت بالتعاون مع أبرز دور الأزياء الإيطالية ميسوني، بافتتاح أول فندق يحمل علامة «ميسوني» في منطقة الشرق الأوسط وهو ميسوني الكويت، ليكون هذا الحدث معلما مهما بالنسبة إلى هذه العلامة التجارية الفريدة.

ويعتبر فندق ميسوني الكويت تجربة استثنائية راقية وفريدة من نوعها كونه الفندق الأول في الشرق الاوسط والثاني عالميا، وهو يتمتع بأسلوب فريد وراق لتجربة لا مثيل لها من الرفاهية والاجواء المفعمة بالبساطة والأناقة، وتقدر مساحة الفندق بـ 11.750 مترا مربعا، وبتكلفة تقدر بنحو 45 مليون دينار ، فضلا عن ان الفندق مكون من 169 غرفة مطلة على البحر.
 

تعليقات الفيس بوك

تعليقات

مقالات ذات صله