facebook_right

فرعون دهوك بالعراق مزيف

قال دلشاد عزيز مسؤول الدراسات والاثار في نقابة الاثاريين في كردستان العراق ان التمثال الفرعوني الذي عثر عليه في احد الاماكن الاثرية في مدينة دهوك “مزيف”، ولايمت بصلة الى عهد حكم الفراعنة في مصر.


أكد عزيز قوله في مؤتمر صحفي في اربيل “ان هذا التمثال الذي يزعم انه لاحد فراعنة مصر مزيف وتوجد تماثيل اخرى مشابهة له في كردستان جلبها مواطنون زاروا مصر.”



واضاف عزيز ” بعد ان علمنا بعثور دائرة اثار دهوك على تمثال فرعوني في احد الاماكن الاثرية ذهبنا الى هناك، وعندما شاهدنا التمثال علمنا بأنه مزيف وانه مصنوع من مادة الجص الابيض بدلا من الرخام، وتم اخفاؤه في هذا الموقع الاثري ليوهموا به المختصين على انه تثمال فرعوني”.



وعرض المسؤول في نقابة الاثاريين في كردستان نماذج لتماثيل فرعونية اخرى قائلا ان “مواطنين من كردستان جلبوها معهم خلال زيارتهم لمصر ومنطقة الاهرامات التي تكثر فيها هذه التماثيل التي تصنع محليا لبيعها للسواح وزائري المناطق الاثرية”.



واشار عزيز الى وجود عمليات تزوير كبيرة للاثار تجري في كردستان، لافتا الى ان متحف دهوك يحوي على بعض القطع الاثارية المزيفة.


وكانت دائرة اثار دهوك اعلنت في 13 من شهر فبراير الماضى انها عثرت على تمثال فرعوني لتوت عنخ امون في منطقة اثرية بشمال مدينة دهوك تسمى بقلعة فرعون.

تعليقات الفيس بوك

مقالات ذات صله