facebook_right

مؤيدو حملة الدفاع عن أحمد المغربى يعلنون غضبهم فى فيديو جديد على اليوتيوب

القاهرة " المسلة" — "ممكن نكون مكان المغربى" فيديو جديد أطلقه مؤيدو المهندس أحمد المغربى وزير الإسكان الأسبق على شبكة الانترنت، وتناقلته مواقع التواصل الإجتماعى مثل "فيس بوك، تويتر، يوتيوب ، فليكر ، لينكدإن".

تبلغ مدة الفيديو أقل من نصف دقيقة وينقل رسالة خطيرة لكل مواطن مصري لديه رغبة فى أن يكون جزءا من الإصلاح الحقيقى فى مصر، حيث يشير الفيديو إلى أن أى مواطن منا معرض لأن يكون مكان أحمد المغربى لو قبل أن يكون وزيرا أو مسئولا ليس فقط في الحكومة السابقة ولكن في الحكومة الحالية أيضا ، أو لو كان رجل أعمال ناجح حتي قبل توليه المسئولية ، أو لو كان عند هذا المسئول نية حقيقية لخدمة بلده.ويضيف الفيديو أن أي مصري يمكن أن يكون مكان المغربي لو قرر البقاء ولم يهرب خارج مصر، فالفيديو يوضح للمشاهد والمستمع على ألحان الموسيقار عمر خيرت أنه من السهل توجيه أي اتهام لأي منا وحبسنا فى نفس مكان المغربى.

جاء إطلاق الفيديو علي مواقع الإنترنت علي خلفية غضب مؤيدي أحمد المغربي بعد الحكم الصادم الذي صدر ضده بالحبس 5 سنوات في قضية اعتبرها المؤيدون لا سند قانوني لها. وطرح مؤيدو المغربي من خلال حملتهم عدة أسئلة من بينها..

هل يعقل أن يلجأ القضاء لإصدار أحكام لمجرد إرضاء الشارع المصري؟

..هل يعقل أن يكون كبش فداء الفساد الذي استشري في البلاد رجال أعمال ناجحين وشرفاء تهمتهم هي توليهم مناصب قيادية وإثبات جدارتهم ؟ ..وتساءلوا كيف سيتثني للقضاء المصري إصدار أحكام عادلة إذا كان القضاة أنفسهم يطالبون بالحماية من حالة الفوضى التي يشهدها المجتمع حاليا ، وإذا كانوا يصدرون أحكاما دون اتخاذ الوقت الكافي لدراسة القضايا بشكل يحقق العدالة في الحكم.

وأعرب الكثيرون من زائرى موقع الدفاع عن المغربى www.realitycheckegypt.com عن تخوفهم من الآثار السلبية لما يحدث حاليا من اتهامات عشوائية وأحكام سريعة غير متأنية ، تركز فقط على تقديم كباش فداء ليس هم الهدف الأساسي. وأكد مؤيدو المغربي علي إيمانهم بأن ليل الظلم سينجلي حتي إذا طال قليلا وثقتهم فى نزاهة القضاء المصرى وعدالته.

"ممكن نكون مكان المغربى" هو الفيديو الثانى الذى أطلقه مؤيدو أحمد المغربى على موقعهم الالكترونى على شبكة الانترنت بعد أن تم إطلاق "علشان ما ننساش" الذى استعرض المؤيدين خلاله الإنجازات التى حققها المغربى خلال الخمس سنوات التى قضاها وزيرا للإسكان.

وكان مؤيدى المهندس أحمد المغربى قد أطلقوا حملة على شبكة الانترنت للدفاع عنه عبر إنشاء موقع www.realitycheckegypt.com الذى تم ربطه بصفحة المغربى على الفيس بوك التى تستقبل أكثر من 14 ألف زائر أسبوعيا ويتم تغذيتها بشكل لحظى بالعديد من المستندات والقاءات التلفزيونية والقصاصات الصحفية ، ومن خلال هذه الصفحة يمكن الدخول لرابط اليوتيوب الذى يحتوى على أرشيف هائل من المقابلات تليفزيونية مع أبرز مقدمى البرامج الحوارية حول القضايا المتهم بها أحمد المغربى حاليا، ونظرا لضخامة المعلومات قام المؤيدون لحملة الدفاع عن احمد المغربي بانشاء مدونة كمركز لجميع المعلومات المتعلقة به خلال توليه مسئولية وزارة الإسكان.
 

تعليقات الفيس بوك

تعليقات

مقالات ذات صله