facebook_right

مركز دبى التجارى وحصاد عاما من الانجازات فى سياحة المعارض والمؤتمرات الدولية

أظهرت الإحصائيات الرسمية الصادرة هذا الاسبوع عن مركز دبي التجاري العالمي أن عام 2007 كان أكثر الأعوام الحافلة بالأحداث في تاريخ المركز الرائد في المنطقة في تنظيم الفعاليات واستضافتها، وقد اوضحت النتائج الرسمية زيادة معدل نمو جميع أنشطة المركز بأكثر من 25% ، وسجل قطاعي المعارض والضيافة نموا قوياً، كما حقق قطاع المشاريع العقارية إنجازات قياسية.

وأجتذبت المعارض التي تم تنظيمها على أرض مركز دبي الدولي للمعارض والمؤتمرات والبالغة عددها 108 معارض أكثر من مليون زائر، وقد أقيم 9 معارض منها بمصاحبة مؤتمرات كبرى مهمة، كما استضاف المركز أكثر من 250 مؤتمراً وندوة وورشة عمل واجتماعاً حضرها حوالي 50 ألف رجل أعمال، واجتذب المؤتمر العالمي لطب الأسنان الذي أقيم في شهر أكتوبر الماضي أكثر من 25 ألف زائر، ووصل عدد العاملين بالمركز إلى 1255 موظف بزيادة مقدارها 255 موظف عن عام 2006، وجاءت هذه الزيادة لتواكب النمو الكبير في صناعة المعارض، ولتعزيز قدرة مركز دبي التجاري العالمي في الوصول إلى الهدف الذي يعمل على تحقيقه بأن تصبح دبي الوجهة الرائدة عالمياً لجميع المعارض والمؤتمرات والفعاليات الرئيسية.
وواصلت المعارض التجارية نموها الكبير خلال عام 2007، وزادت عدد المعارض المقامة بنسبة 4% عن عام 2006، ووصل عددها إلى 108 معارض، كما زادت إجمالي مساحات العرض المؤجرة في المعارض التجارية بنسبة 34% عن العام الماضي، وفاقت مساحة عدد 15 معرض من كبرى المعارض عن حد النمو المتوقع ، واجتذبت سياحة المعارض أكبر عدد من الزائرين من رجال الأعمال إلى دبي، وارتفع عدد الزوار بنسبة 23% .

فيما نمت الخدمات التي يقدمها فريق الضيافة الحاصل على جوائز عدة بصورة كبيرة خلال عام 2007 وتمكن الفريق من تقديم خدمة الأطعمة والمشروبات لأحداث وفعاليات متنوعة بلغ عدها 1789 منها 298 حفل زفاف، وبلغت نسبة النمو في الخدمات التي يقدمها قطاع الضيافة 35% أكثر عن العام السابق، كما كان مركز دبي الدولي للمؤتمرات والمعارض أحد أكثر الأماكن التي أقيم بها حفلات زفاف في دولة الإمارات بزيادة مقدارها 50% عن عام 2006، وقدم قسم الحفلات خدماته لمليون ومائة ألف شخص في مناسبات أقيمت داخل وخارج المركز مما يجعله واحدا من أكثر فرق تقديم خدمات الضيافة السياحية إنشغالا في منطقة الشرق الأوسط.

ومن ناحية اخرى شهد العام 2007 تقدماً هاما في المشروعين العقاريين الرئيسيين الذين يجري العمل بهما حالياً وهما مشروع “مدينة دبي للمعارض” ومشروع “منطقة المركز التجاري”، واتخذ مركز دبي التجاري العالمي خطوات مهمة لتدعيم جهوده والحفاظ على استمرارية تحقيقه لنمو متواصل للأعمال بالقطاع السياحي بدبي، وبدأ قطاع المشاريع العقارية بالمركز بتنفيذ أعمال المرحلة الأولى من مشروع منطقة مركز دبي التجاري الذي سيحول المنطقة المحيطة بالمركز إلى حي راق للأعمال، كما شهد عام 2007 بداية الأعمال الإنشائية لمدينة دبي للمعارض التي تقام على مساحة تزيد على 7 كيلومترات مربعة وتضم جميع الخدمات التي تحتاجها هذه الصناعة، وستكون المدينة عند اكتمال بنائها أول مدينة متكاملة قادرة على استقطاب وإقامة كافة الفعاليات العالمية، والمعارض التجارية الكبرى في العالم.
وقام المركز بتعيين “جونز لانغ لاسال” كوكيل حصري لتأجير المكاتب في مشروع منطقة المركز التجاري، ووقع المركز اتفاقاً مع 4 شركات كبرى لإدارة الفنادق لتشغيل وإدارة 1500 غرفة و500 شقة مخدومة بالمشاريع الجديدة، كما حظت مدينة دبي للمعارض باهتمام عالمي واسع بالمفهوم الفريد للمدينة، وأُنجزت الأعمال التحضيرية بمشروع عالم معارض دبي، الذي يمثل مركز المعارض بمدينة دبي للمعارض، وشهد شهر سبتمبر الماضي توقيع مركز دبي التجاري العالمي وبنك دبي الوطني اتفاقاً للحصول على قرض قصير الأجل بقيمة 800 مليون درهم إماراتي كتمويل جزئي لخطط التطوير المستمر للمجموعة .

وتعليقاً على نتائج أعمال المركز في عام 2007 قال هلال سعيد المري، مدير عام مركز دبي التجاري العالمي: “يؤكد حجم النمو الكبير الذي شمل كل قطاعات المركز عام 2007 اننا نسير على الطريق الصحيح نحو تحقيق رؤيتنا الاستراتيجية بمضاعفة حجم أعمالنا 5 مرات في 5 سنوات، كما يعزز موقعنا في تنمية الأعمال بالمنطقة، وقال المري: “إن تخطي حاجز المليون زائر هو حدث في غاية الأهمية بالنسبة لمركز دبي التجاري العالمي لإن هذا الإنجاز يمهد أمامنا السبيل لمزيد من النمو في عام 2008، ويبرهن على فعالية حملاتنا الترويجية لدبي في السوق العالمية، ويؤكد قدرتنا على استضافة أهم وأكبر الأحداث العالمية “.
وأكد المري أن النمو الكبير الذي حققه قطاع الضيافة بمركز دبي التجاري العالمي يُعد دليلاً على أهمية الدور الذي يلعبه المركز في خدمة المجتمع الإماراتي الذي من أجله استثمرنا الكثير في هذا القطاع لضمان تقديم أفضل وأرقى مستو من خدمات الضيافة العربية، واستطرد المري يقول:”وها نحن نرى عائدات هذا الاستثمار من خلال ارتفاع الطلب الكبيرعلى تلك الخدمات”. واختتم المري حديثه قائلا: “الأمر الأكثر أهمية في تحقيق النمو الكبير الذي سجلته كافة وحدات الأعمال في مركز دبي التجاري العالمي هو أن جميع تلك الجهود قد ساهمت في تحقيق خطوات ملموسة في سبيل تحقيقنا للهدف الذي نعمل جميعاً من أجله وهو جعل دبي الوجهة الرائدة عالمياً لجميع المعارض والمؤتمرات والفعاليات في العالم.”

تعليقات الفيس بوك

مقالات ذات صله