مغادرة أول فوج من حجاج جنوب الجزائر نحو السعودية

 

 

 

ورقلة “المسلة” …. غادر أول فوج من حجاج ولايات جنوب شرق البلاد مساء امس الأحد أرض الوطن نحو البقاع المقدسة بالمملكة العربية السعودية لأداء الركن الخامس من أركان الإسلام برسم موسم الحج لسنة 2018 في أول رحلة جوية ذهابا انطلاقا من مطار عين البيضاء بورقلة.

 

وأشرف على توديع هذا الفوج من الحجاج الميامين السلطات الولائية وذويهم بعد  أن استكملوا الإجراءات  الإدارية والجمركية والشرطية المعمول بها.

 

وبرمجت عشر (10) رحلات جوية برسم حج 2018 لنقل ما مجموعه 2.990 حاج  وحاجة من  ولايات جنوب الوطن (ورقلة والوادي وغرداية وإيليزي وتمنراست) لتأدية مناسك  الركن الخامس من أركان الإسلام أي بمعدل 290 حاج للرحلة الواحدة كما أكده مسؤولو شركة الخطوط الجوية الجزائرية بورقلة.

 

رحلات جوية

 

ويتعلق الأمر برحلات جوية تتكفل بها شركة الخطوط الجوية الجزائرية وأخرى  تابعة  للخطوط الجوية السعودية حيث من المنتظر أن تتواصل هذه الرحلات الجوية تباعا انطلاقا من اليوم وإلى غاية 3 أغسطس وفق ما تم توضيحه.

 

وخصصت طائرات من نوع “آربيس” من الجيل الجديد تابعة لشركة الخطوط الجوية  الجزائرية وأخرى للخطوط الجوية السعودية لنقل ضيوف الرحمان تحط جميعها بالمدينة المنورة فيما برمجت رحلات العودة من مطار جدة الدولي وإلى غاية مطار  عين البيضاء (ورقلة) ابتداء من 31 أغسطس و إلى غاية 13 سبتمبر حسب نفس  المصدر بحسب واج .

 

واتخذت في هذا الإطار جميع الترتيبات والتدابير التنظيمية اللازمة  المتعلقة خاصة بتاطير الرحلات والتكفل الصحي والاقامي تحسبا لانطلاق الرحلات  باتجاه المملكة العربية السعودية حسب ذات المصدر الذي اضاف انه تم اعتماد  أيضا وكالتين خاصتين للأسفار للمساهمة في تنظيم رحلات الحج لهذه السنة الى  جانب توفير جميع الوسائل المادية والبشرية من اجل السير الجيد للعملية وضمان  التكفل التام بالحجاج الميامين وتوفير لهم كافة شروط الراحة وفق ما أشير  اليه.

تعليقات الفيس بوك

تعليقات

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله