facebook_right

مناقشة الإجراءات التحضيرية لمهرجان طريق الحرير السياحي 2009

دمشق / المسلة


 ناقش الدكتور سعد الله آغة القلعة وزير السياحة مع أعضاء اللجنة المنظمة لمهرجان طريق الحرير السياحي 2009 الإجراءات التحضيرية للمهرجان حيث تم تحديد مواقع إقامة الفعاليات ومسار القوافل التي ستنطلق من دمشق باتجاه السويداء وبصرى وتدمر وحماة وحلب مرورا بالمواقع الأثرية السياحية كقلعة الحصن وغيرها بمرافقة الإعلاميين الأجانب.

كما تمت مناقشة حفل الافتتاح الدرامي الذي يحكي قصة سورية ومكانتها على طريق الحرير وإقامة حفلات ونشاطات في المحافظات الأخرى على هامش المهرجان.

وتم وضع تصورات لبرنامج الفعاليات والذي يتيح الفرصة للمشاركين الاطلاع على المعالم التاريخية والأثار والأوابد التي تحكي قصة حضارة سورية وشعبها والاحتكاك المباشر بثقافات المجتمعات المحلية من خلال مشاركتهم تفاصيل حياتهم اليومية.

وكانت وجهت الدعوات للإعلاميين الذين لم يسبق لهم زيارة سورية من مختلف الدول والأسواق السياحية التي تعتمد عليها سورية في عمليات الترويج الخارجي للمشاركة بهذه التظاهرة السياحية والثقافية والإعلامية لاطلاعهم على أهم العادات والتقاليد ومدن طريق الحرير.

يشار إلى أن مهرجان طريق الحرير هو أحد أبرز عوامل الترويج والتسويق السياحي و يشكل نافذة مهمة لوسائل الإعلام العربية والأجنبية للاطلاع على ما تمتاز به السياحة السورية من عوامل جذب وتهدف الوزارة من خلاله اطلاع الإعلاميين المشاركين على غنى المنتج السياحي السوري وواقع الأمن والأمان وما وصلت إليه من حضارة وتقدم وابراز الصورة الحضارية الحقيقية لسورية والمنطقة العربية.

تعليقات الفيس بوك

تعليقات

مقالات ذات صله