وزير الآثار المصرى يبحث آليات استئناف العمل بمسجد الظاهر بيبرس بمنطقة الظاهر مع الجانب الكازاخستاني

 

 

القاهرة “المسلة”….. التقى الدكتور خالد العناني وزير الآثار منذ قليل بوزير التنمية المحلية الكازاخستاني، وسفير كازاخستان بالقاهرة و مسئول من وزارة الأوقاف الكازاخستانيه، بمقر وزارة الآثار بالزمالك، وذلك لبحث سبل التعاون المشترك في مجال العمل الآثري، وآخر ما آلت إليه كافة المشاريع القائمة بين الجانبين.

 

 

 

حضر اللقاء محمد عبدالعزيز مدير عام مشروع قاهرة التاريخية، والعميد هشام سمير مساعد وزير الآثار لللشئون الهندسية.

 

عرض أليات العمل المشترك

 

وأوضح عبدالعزيز، أنه خلال اللقاء تم عرض أليات العمل المشترك مع الجانب الكازاخستاني في أعمال ترميم واعادة اعمار مسجد الظاهر بيبرس بمنطقة الظاهر والذي توقف العمل به منذ عام 2011، حيث سيتم استئناف العمل به بعد أن تم عقد عدة جلسات مع الشركة المنفذة لتعديل كافة الأسعار التعاقدية واعادة التوازن المالي والاقتصادي للمشروع طبقا لسعر السوق الحالي وجاري الحصول على الموافقات من كافة الجهات المعنية .

 

وأضاف عبدالعزيز أن د. العناني قد أشار خلال اللقاء إلى مدى عمق العلاقات الثقافية والآثرية مع الجانب الكازاخستاني، وحرص الجانبين على دعم التعاون الأثري بينهما سعيا للحفاظ على الإرث الوطني والحضاري، والاستمرار في توطيد العلاقات المثمرة بين الجانبين، وتبادل الخبرات في مجال العمل الأثري، وترميم المباني الأثرية، واقامة المعارض المؤقته حيث أن وزارة الأثار كانت قد اقامت معرض اثري يضم عدد 22 قطعة أثرية بالمتحف القومي بالعاصمة أستانا يونيو 2017.

تعليقات الفيس بوك

تعليقات

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله