آخر الأخبار

العربية العربية Nederlands Nederlands English English Français Français Deutsch Deutsch Italiano Italiano Português Português Русский Русский Español Español

Al Masalla-News- Official Tourism Travel Portal News At Middle East

سياحة العراق تبرم اتفاقية مع منظمة السياحة العالمية لحماية الاثار واسترداد المسروق منها

 

سياحة العراق تبرم اتفاقية مع منظمة السياحة العالمية لحماية الاثار واسترداد المسروق منها

بغداد "المسلة" … اعلنت وزارة السياحة والاثار العراقية، أمس السبت، عن الاتفاق مع منظمة السياحة العالمية، لتضمين البيان الختامي للاجتماع الدوري للمنظمة المنعقد حاليا في شلالات فكتوريا التضامن مع الدول التي تتعرض اثارها وممتلكاتها الثقافية للسرقة من اجل العمل على حمايتها والعمل على استرداد المسروقة منها، فيما اشارت الى حرص العراق على دعم المنظمة من اجل النهوض بالواقع السياحي لبلدان العالم العربي والاجنبي.

 

وقال وزير السياحة والاثار لواء سميسم في بيان تلقت (المدى برس)، عقب لقاءه الامين العام لمنظمة السياحة العالمية طالب الرفاعي على هامش الاجتماع الدوري المنعقد من الـ24 وحتى الـ29 من شهر اب الحالي، في شلالات فكتوريا على الحدود بين زامبيا وزمبابوي، إن "العراق حريص على دعم المنظمة العالمية للسياحة من اجل النهوض بالواقع السياحي لبلدان العالم العربي والاجنبي، وتطوير المشاريع السياحية بالتعاون مع المنظمة"، مشيرا الى ان "العراق اطلع المنظمة على الخطة الاستراتيجية للوزارة الخاصة بقطاع الاثار والسياحة".

 

واضاف سميسم انه "جرى الاتفاق مع الامين العام للمنظمة على ادراج فقرة مهمة في البيان الختامي للاجتماع، تؤكد على التضامن مع الدول التي تتعرض اثارها وممتلكاتها الثقافية الى السرقة والعمل على حمايتها واعادة المسروق منها الى المواطن الاصلية لها"، مشيرا إلى أن "الاتفاق تضمن مشاركة العراق في لجنة الشرق الاوسط او المجلس التنفيذي في اللجنة العمومية للمنظمة".

 

وتابع سميسم أن "الوفد العراقي يواصل لقاءاته الثنائية مع الوفود العربية والاجنبية كل على انفراد، بهدف خلق وشائج من التعاون الثنائي بين العراق والدول العربية والاجنبية من اجل تطوير السياحة في العراق".

 

وكانت وزارة السياحة والاثار، اعلنت الاحد 7 تموز 2013، اجراءها مباحثات مع بولندا، حول اليات انعقاد مؤتمر الاثار الدولي في تشرين الاول المقبل، فيما اكدت سعيها لوضع اتفاقيات تمنع تهريب الاثار والاتجار بها في مختلف دول العالم، مشيرة الى ان المؤتمر سيعقد في بغداد بحضور أكثر من (50) دولة عربية واجنبية.

 

واعلنت وزارة السياحة والاثار، يوم الاثنين،( 24 حزيران 2013)، سعيها لتقديم مسودة اتفاقية دولية شاملة فيما يتعلق بحماية الاثار والتراث الى الجامعة العربية وعدد من المنظمات الدولية الاقليمية، وفيما اشارت الى انها ستتعاون مع الحكومة البولندية لكتابة الصيغ القانونية للاتفاقية، بينت ان الهدف من الاتفاقية هو حشد التأييد الدولي لتوحيد مواقف البلدان المتأثرة بسرقة الممتلكات الثقافية.

 

وكانت وزارة السياحة والاثار، اعلنت الخميس 13 حزيران 2013، موافقة منظمة اليونسكو على تجديد عضوية العراق في لجنة إعادة الممتلكات الثقافية التابعة للمنظمة، وبينت ان هذا "التجديد" جاء بعد جهود بذلتها الوزارة مع المنظمة الدولية لإعادة آثار العراق "المهربة".

 

واعلنت وزارة السياحة والآثار العراقية، في 18 شباط 2013، وضع خطة استراتيجية بالتنسيق مع الجهات الوطنية المختلفة لاسترجاع الآثار التي سرقت بعد سنة 2003، وكشفت عن نيتها تنظيم مؤتمر عالمي لحشد التأييد لقرار يجرم المتاجرة بالقطع الأثرية العراقية.

 

وتعرضت الآثار العراقية لأوسع عملية نهب في العام 2003، ما أدى إلى اختفاء آلاف القطع التي لا تقدر بثمن من المتحف الوطني بالعاصمة بغداد ومن مواقع أخرى في أنحاء البلاد، واستعاد العراق مطلع 2010 نحو 1046 قطعة أثرية من الولايات المتحدة الأميركية كانت ضمن قطع كثيرة هربت في أوقات مختلفة، وتم بيع اسطوانات تعود للحضارة السومرية في مزاد (كريستي) العلني في مدينة نيويورك بعد أن سرقت في أعقاب حرب الخليج الأولى عام 1991، كما أن عمليات سرقة الآثار ما تزال قائمة لا سيما في المناطق النائية التي تكثر فيها التلال الأثرية وتفتقر إلى الحماية الأمنية.
 

اعلان العمرة الجديد 2019

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

%d مدونون معجبون بهذه: