العربية العربية Nederlands Nederlands English English Français Français Deutsch Deutsch Italiano Italiano Português Português Русский Русский Español Español

Al Masalla-News- Official Tourism Travel Portal News At Middle East

وزير الطيران المصرى “مسعود “ارتفاع حركة السياح بمطارى شرم الشيخ والغردقة ل55%

خلال افتتاح ندوة السلامة والصحة المهنية للعاملين بالوزارة

وزير القوى العاملة " د. فكرى "تطوير المنشآت والأنشطة الاقتصادية مرهون بضمان توافر وإستدامة إدارة السلامة والصحة المهنية

القاهرة " المسلة" – اكد وزير الطيران المدنى المصرى المهندس حسين مسعود ، أن عودة الحركة السياحية مرتبط بعودة الأمن.. وقال ان ثمة ارتفاع ملحوظ فى نسبة عدد السياح القادمين إلى مطاري شرم الشيخ والغردقة خلال فبراير الجاري، وتشير التقارير لدينا ان تلك النسب تجاوزت 55 % مقارنة بفبراير من العام الماضي إلا أن هذه النسبة تقل عن فبراير 2010 بنسبة 28 %.

جاء ذلك خلال افتتاح ندوة السلامة والصحة المهنية للعاملين بالوزارة صباح اليوم " الثلاثاء"  وتستمر  يومين، بمشاركة وزير القوى العاملة والهجرة د.فتحي فكرى ، وتهدف إلي نشر ثقافة السلامة والصحة المهنية للعاملين بالوزارة والشركات والهيئات التابعة لها والتي تؤكد علي تطبيق معايير واشتراطات نظم السلامة والصحة المهنية وتأمين بيئة العمل بما يساهم في توفير بيئة عمل آمنة.

مسعود

واعلن "مسعود" أن الهدف من عقد هذه الندوات وورش العمل نشر ثقافة السلامة والصحة المهنية وتأمين بيئة العمل للتوافق مع السياسات والقوانين والتشريعات الوطنية والدولي، بما يساهم في توفير بيئة عمل أمنة والحد من الخسائر الاقتصادية وإهدار الموارد البشرية والمادية..

 ولافتا  إلى أن العنصر البشرى يأتي في أهم أولوياتنا لإيماننا بأنه أحد مقومات الإنتاج وعصب الاقتصاد القومي ولذلك تعمل الوزارة على توفير بيئة عمل أمنة من خلال تهيئة الظروف التي تجعل من أماكن العمل مناطق خالية من الحوادث وتقليل فرص التعرض للظروف التي تشكل خطورة على العاملين بل والتوقع بها واتخاذ الإجراءات الوقائية وتوفير الرعاية الصحية.

 

 

د فتحى فكرى

من جانبه اعلن  وزير القوى العاملة والهجرة د.فتحي فكرى أن تطوير المنشآت والأنشطة الاقتصادية مرهون بضمان توافر وإستدامة إدارة السلامة والصحة المهنية وما يلزمها من آليات التحفيز والاعتماد ودعم البحث والتحقق من الوفاء بالمبادئ المعروفة، وهو ما يتطلب إلتزام كافة الجهات بتنفيذ السياسة الوطنية في مجال السلامة والصحة المهنية وتأمين بيئة العمل وإصدار القرارات التنفيذية اللازمة من مجلس الوزراء وتوفير إتاحة الموارد الكافية لضمان تنفيذ السياسة الوطنية في مجال السلامة والصحة المهنية،

 

 مضيفا أنه إذا كنا نواجه تحديات السلامة والصحة المهنية وتأمين بيئة العمل بالتشريعات، فإن التحدي الرئيسي الذي نواجهه هو ضمان الإمتثال لتلك التشريعات، وهو ما يستلزم الأمر وجود تفتيش متخصص في مجال السلامة والصحة المهنية يتولى مهمة إنقاذ سياسة المنشأة، وهو ما نجحت في تطبيقه وزارة الطيران المدني والشركات التابعة لها.

 

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله