2010 عام وطني لحماية الاثار العراقية

أعلن وكيل وزارة الثقافة العراقية جابر الجابري أن عام 2010 سيكون عاما وطنيا لحماية الآثار العراقية، مؤكدا أن الثروة الوطنية الأثرية وتاريخها العريق يتطلب من كافة العراقيين حماية هذه الأمانة الوطنية.


وأشاد الجابري، خلال كلمة القاها في المؤتمر الأول للهيئة العامة للاثار والتراث، بجهود الحكومة في العمل على محاربة قضايا التهريب والسرقة والتجاوزات التي تتعرض لها المواقع الآثارية كل يوم في البلاد.

وأشار الجابري إلى أن لجنة التنسيق الدولية أقرت قانونا يجرم تهريب الآثار العراقية، مضيفا أن كلا من سامراء وآشور والحضر وأور قد أدرجت أخيرا ضمن لائحة التراث العالمي وذلك خلال اجتماعات صندوق الآثار العالمي.

تعليقات الفيس بوك

تعليقات

مقالات ذات صله