العربية العربية Nederlands Nederlands English English Français Français Deutsch Deutsch Italiano Italiano Português Português Русский Русский Español Español

Al Masalla-News- Official Tourism Travel Portal News At Middle East

السعودية تستقبل 9 ملايين حاج و14 مليون معتمر في عام 2050

 

 

الرياض “المسلة” ….. كشفت دراسة علمية أجرتها اللجنة الفنية لمشروعات خادم الحرمين الشريفين ب‍المسجد الحرام عن ارتفاع عدد الحجاج في عام 2020م ليصل إلى أكثر من 4 ملايين حاج ويزيد في عام 2030م إلى 5 ملايين و700 ألف حاج ليصل في عام 2050م إلى 9 ملايين و200 الف حاج، وذلك في حال إزالة القيود النظامية على أعداد حجاج الخارج.

 

 

وقال رئيس اللجنة الإشرافية لمشروعات خادم الحرمين الشريفين لتوسعة المسجد الحرام مدير جامعة أم القرى د. بكري بن عساس: إن الدراسة تنبأت لكافة المتغيرات التي يحتاجها الحاج والمعتمر حتى عام 1455هـ، مثمنا الاهتمام الذي توليه القيادة الرشيدة بمشروعات الحرمين الشريفين والمشاعر المقدسة من أجل راحة حجاج بيت الله الحرام وزوار المسجد النبوي الشريف بحسب النهار.

 

 

 

بدوره، قال رئيس اللجنة الفنية لمشروعات خادم الحرمين الشريفين لتوسعة المسجد الحرام الدكتور فيصل وفا: «إن الدراسة شملت تقديرا لحجم الطلب على العمرة والحج من الخارج والداخل بالإضافة إلى أبرز خصائص معتمري وحجاج الخارج.

 

مشيرا إلى أن الدراسة أكدت أنه في حالة إزالة القيود النظامية على أعداد حجاج الخارج فمن المتوقع أن يتجاوز عدد الحجاج في عام 2020م الـ4 ملايين حاج ويزيد في عام 2030م إلى 5 ملايين و700 ألف حاج ليصل في عام 2050م إلى 9 ملايين و200 ألف حاج، لافتا إلى أن الدراسة توقعت أن يصل عدد معتمري الخارج في عام 1455هـ إلى نحو 13 مليون معتمر وقد يزيد إلى 14 مليونا و800 ألف معتمر.

 

 

من جانبه، أوضح المشرف على كرسي الملك سلمان بن عبدالعزيز لدراسات تاريخ مكة المكرمة د. عبدالله الشريف أن «كتاب الإضاءة في الحرمين الشريفين» يعد الإصدار الـ21 لكرسي الملك سلمان بن عبدالعزيز لدراسات تاريخ مكة المكرمة للباحث الدكتور صالح بن محمد الربعي.

 

 مشيرا إلى أنه تناول مظهرا حضاريا يتمثل في الإضاءة في الحرمين الشريفين وأدواتها وأماكنها منذ عصور قديمة حتى وصلت أوجها في عهد الدولة السعودية- حماها الله-، والتي عمدت لتطوير الإضاءة خدمة للحرمين وقاصديهما ضمن منظومة خدماتها للحرمين الشريفين والحجاج والمعتمرين والزوار، لافتا إلى أن هذا الإصدار تم بدعم مشترك بين الجامعة ودارة الملك عبدالعزيز.

 

 

من جانب آخر، أوضح عميد معهد خادم الحرمين الشريفين لأبحاث الحج والعمرة د. سامي برهمين أن السجل العلمي والمجلة العلمية للملتقى الـ17 لأبحاث الحج والعمرة والزيارة يحتوي على (112) ورقة علمية التي تمت مناقشتها وعرضها خلال فعاليات الملتقى.

 

 

وكان الأمير فيصل بن سلمان بن عبدالعزيز أمير منطقة المدينة المنورة تسلم من مدير جامعة أم القرى رئيس اللجنة الإشرافية لمشروعات خادم الحرمين الشريفين لتوسعة المسجد الحرام د. بكري عساس، الدراسة العلمية «لتقدير حجم الطلب على الحج والعمرة والزيارة حتى عام 1455هـ» التي خرجت عن اللجنة الفنية لمشروعات المسجد الحرام بالتعاون مع عدد من المتخصصين بجامعة الملك عبدالعزيز، ومعهد خادم الحرمين الشريفين لأبحاث الحج والعمرة بالجامعة والأمانة العامة للجنة الحج العليا، كما تسلم «كتاب الإضاءة في الحرمين الشريفين» الإصدار الـ21 لكرسي الملك سلمان بن عبدالعزيز لدراسات تاريخ مكة المكرمة للباحث الدكتور صالح بن محمد الربعي، كذلك تسلم السجل العلمي والمجلة العلمية للملتقى الـ17 لأبحاث الحج والعمرة والزيارة، بحضور الأمير سعود بن خالد الفيصل نائب أمير منطقة المدينة المنورة، وذلك بمكتبه بديوان الإمارة بالمدينة المنورة.

اعلان العمرة الجديد 2019

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

%d مدونون معجبون بهذه: