آخر الأخبار

[google-translator]

Al Masalla-News- Official Tourism Travel Portal News At Middle East

العنانى والفقى يفتتحان معرض للصور بمتحف الاثار بمكتبة الاسكندرية

 

 

 

الاسكندرية “المسلة”  …. يفتتح الدكتور خالد العناني وزير الآثار والدكتور مصطفى الفقي مدير مكتبة الإسكندرية اليوم الخميس الموافق 13/7/2017 معرضاً للصور تحت عنوان “ثلاثون عاماً حفائر بالمدخل الشرقي لمصر 1987-2017” والذي يستضيفه متحف الآثار بالمكتبة في الفترة من 13 – 30 يوليو 2017.

 

 

وخلال مراسم الافتتاح سيتم تكريم كل من ساهم و ساند الحفائر المصرية في سيناء للكشف عن تاريخ مصر العسكري و العربي منذ اقدم العصور و من بينهم فاروق حسني وزير الثقافة الأسبق، والدكتور جاب الله علي جاب الله الأمين العام الأسبق للمجلس الأعلى للاثار، والدكتور أحمد قدري رئيس هيئة الآثار الأسبق والسادة وزراء الآثار ورؤساء هيئة الآثار المصرية االسابقين، بالإضافة إلى تكريم مديري البعثات الأثرية بحفائر سيناء والآثرين المصرين والعمال من أبناء سيناء المشاركين فيها.

 

 فيلم وثائقي

 

كما سيعرض فيلم وثائقي يروي تاريخ أول حفائر مصرية بدأت التنقيب في العديد من المواقع الاثرية بغرب وشرق سيناء منذ عام 1993 و وقائع عملية استرداد اثار سيناء من إسرائيل عام 1993/1994، حيث كانت تحت سيطرة إسرائيل وقت احتلالها لجنوب سيناء.

 

 

و من جانبه أوضح د. محمد عبد المقصود الأمين العام الأسبق للمجلس الأعلى للآثار ، أن المعرض يضم 1000 صورة للحفائر والمواقع الأثرية توضح أعمال حفائر البعثات المصرية والأجنبية ونتائجها في 15 موقعًا أثريًّا شرق وغرب قناة السويس بالاضافة الى جميع الاكتشافات الخاصة بالقلاع العسكرية وتاريخ العمارة العسكرية في شمال سيناء والتى كانت تعتبر طريق القلاع بين مصر وفلسطين منذ عصر الدولة الوسطى مرورًا بعصر الانتقال الثاني وعصر الدولة الحديثة والعصر الصاوي حتى العصر اليوناني الروماني.

 

 

و وصف د.عبدالمقصود بالهام و ذلك لما يحملة من قيمة تاريخية و علمية حيث يسلط الضوء علي تاريخ وأهمية المدخل الشرقي لمصر من الناحية العسكرية منذ أقدم العصور، وما نتج عنه من تراث أثري خلفته الحضارات المتعاقبة التي مرت على مصر.

 

 محاضرات

 

و عقب افتتاح المعرض ستعقد سلسلة من المحاضرات بقاعة الأوديتوريوم، يعرض خلالها مجموعة من الباحثين العديد من الأوراق البحثية التي تدور حول دور الاكتشافات الأثرية المصرية الحديثة لبعثات الآثار العاملة بسيناء ومحور قناة السويس، وأهمها التاريخ المصري العسكري والعمارة العسكرية.

 

 

و أشار د. أيمن عشماوي رئيس قطاع الاثار المصرية بالوزارة، أنه من بين الفاعليات إستعراض إنجازات الوزارة ومشروعاتها الأثرية في سيناء وخاصة في أعمال تطوير المواقع الأثرية والترميم في قلعة بلوزيوم ، والمسرح الروماني والذي كان قد دمر أثناء فترة الاحتلال الاسرائيلي على سيناء عام 1967 والتى استغرقت الوزارة في ترميمه 10 سنوات وهو يعد أحد مشروعات تنمية سيناء.

 

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

error: Disabled
%d مدونون معجبون بهذه: