العربية العربية Nederlands Nederlands English English Français Français Deutsch Deutsch Italiano Italiano Português Português Русский Русский Español Español

Al Masalla-News- Official Tourism Travel Portal News At Middle East

إعتماد مؤسسة كمت أول مركز لتدريب المرشدين السياحيين بالقاهرة

 

 

كتب: د. عبد الرحيم ريحان

 

القاهرة “المسلة” ….. أقامت مؤسسة كمت لإحياء حضارة وادى النيل الأربعاء 27 سبتمبر إحتفالية بمقرها بالقاهرة بمناسبة توقيع إعتمادها من قبل الإتحاد العربى للمرشدين السياحيين كأول مركز تدريب معتمد بالقاهرة وذلك بحضور الخبير السياحى محمد غريب رئيس الإتحاد وخبير السياحة فرج السيد الأمين العام المساعد و مدير التدريب بالإتحاد ومحمد السيد مدير الشئون الإدارية وعبد المولى العرفى ممثل الإتحاد بجمهورية ليبيا الشقيقة كما حضرت الدكتورة شذى جمال الدين أستاذ الدراسات المصرية و القبطية بكلية السياحة والفنادق جامعة حلونز

 

 

و قد حضر حفل التوقيع من مؤسسة كمت محمد عبد الوهاب نائب مديرالمؤسسة نيابة عن على إبراهيم مدير المؤسسة ورانا مديرة التعليم و اللغات، خالد ممدوح المدير المالى فرع القاهرة، مارنيا فاخر نجيب مدربة إرشاد سياحى، بنيامين عبد المسيح ناروز مدير العلاقات العامة والخارجية و التسويق بالمؤسسة.

 

 

وصرح محمد غريب بأنه قد تم إعتماد مؤسسة كمت كمركز للتدريب لطلبة كليات السياحة و طلبة اللغات و دراسى التاريخ و الآثار و الراغبين فى دخول عالم مهنة الإرشاد السياحى وسيقوم بالتدريب مرشدين سياحيين حاصلين على كورس تدريب معتمد من الإتحاد و من جامعة الدول العربية و جميعهم يتمتع بخبرات فى مجال السياحة لا تقل عن 20 عامًا .

 

 

و أضاف فرج السيد مدير التدريب بأن هذا الإعتماد ليس إلا البداية فسوف يتبع ذلك إعتماد أماكن أخرى فى المحافظات المختفلة و قريبًا فى محافظة الفيوم والأسكندرية بهدف نشر مناهج الإرشاد العملية المؤسسة على تجارب المرشدين و خبراتهم مع تطويع الدراسات النفسية و العلمية فى مجال التنمية البشرية لإكساب المرشد الحديث التخرج كل المهارات و الخبرات العملية و بشكل مكثف لتحقيق أفضل أداء فى الشرح و التعامل مع السائح.

 

 

ونوه إلى أن توقيع هذا الإعتماد فى يوم الإحتفال بيوم السياحة العالمى له دلالة على أن السياحة هى أكبر وسيلة للتقريب بين الشعوب و تبادل الثقافات بعيدًا عن السياسة و خلافاتها التى ملأت العقول و القلوب كراهية و مزقت أواصر العلاقات الإنسانية بين الشعوب و ليس أمام العالم غير السياحة كملجأ أخير يتحصن به فى سبيل نشر الوعى بثقافات الشعوب و حضارتها و التقارب بينها برغم تباعدها الجغرافى.

 

 

وأشادت الدكتورة شذى بالمناهج الذى يطبقها الإتحاد فى دوراته للمرشدين الجدد معربة عن أنها تتوافق مع منهجها العلمى فيما تقدمه من كورسات فى الكلية كما أشادت بجهود مجموعة الشباب فى المؤسسة و بحماسهم و إلتزامهم بكل ما هو أصيل فى مجتمعنا من إحترام و إنضباط.

 

 

وأكد عبد المولى ممثل الإتحاد فى ليبيا بالدورات التدريبية بالإتحاد وورش العمل فى مركز تدريب مجلس الوحدة الإقتصادية التابع لجامعة الدول العربية و الآن فى المراكز المعتمدة لدى الإتحاد  والتى يتم فيها نقل الخبرات العالمية فى مجال الإرشاد السياحى من خلال مؤتمرات الإتحاد الدولى للمرشدين السياحيين و الذى يعقد مرة كل سنتين فى أحد الدول الأعضاء وقد عقد المؤتمر فى مصر عام .

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله